إطلاق عشرات الأقمار الاصطناعية لتوفير الإنترنت حول العالم

أطلق صاروخ “سويوز” الروسي بإدارة مجموعة “أريان سبيس” الأوروبية محملا بـ 34 قمرا اصطناعيا لشركة “وان ويب” البريطانية، التي تهدف لتوفير إنترنت عالي السرعة في كل أنحاء العالم.

وأقلع الصاروخ من قاعدة بايكونور الروسية في كازاخستان، وفق ما جاء في بيان صادر عن وكالة الفضاء الروسية “روسكوسموس”.

وتنوي “وان ويب”، بالتعاون مع الشركة الهندية “بهارتي”، تشغيل شبكة إنترنت عالمية بحلول نهاية 2022، تقوم على 648 قمرا اصطناعيا.

وبمقتضى عقد مع الأوروبية “أريان سبيس”، سيتم تنفيذ 16 عملية إطلاق لصاروخ “سويوز” بين ديسمبر 2020 وأواخر 2022.

وكثيرة هي المشاريع الجارية لتوفير الإنترنت على صعيد العالم، بواسطة شبكات من الأقمار الاصطناعية، وفقا لفرانس برس.

وفي المجموع هناك المئات من الأقمار الاصطناعية في المدار حول الأرض لتوفير الإنترنت. وقد سبق لشركة “سبيس أكس” الفضائية التي يملكها الملياردير إيلون ماسك أن وضعت في المدار أكثر من 1500 قمر اصطناعي لهذا الغرض، في سياق شبكة “ستارلينك”.

وللأميركي جيف بيزوس، مؤسس “أمازون”، أيضا مشروع مماثل يحمل اسم “كويبر”.

مقالات ذات صلة