آبل تعمل لجعل سماعات “إيربود” كجهاز صحي

مع إطلاق “آبل وتش” الجيل “7” والتي تقدم سلسلة جديدة كاملة من الميزات المتعلقة بالصحة مثل تتبع معدل التنفس أثناء النوم وخيارات صحية عامة أخرى.

يقال إن الشركة العملاقة للتكنولوجيا تعمل على إضافة ميزات صحية إلى سماعات “إيربود” (Airpods) أيضا، وفق ما كتب غوراف سونافاني في موقع ماشبل.

وقال الكاتب إنه وفقا لتقرير نشر في صحيفة وول ستريت جورنال، تستكشف “آبل” حاليا إمكانات “إيربود” كجهاز صحي من خلال إضافة بعض الميزات التي تركز على الصحة مثل درجة حرارة الجسم والمساعدة على السمع.

علاوة على ذلك، قد تستغرق هذه الميزات التي تركز على الصحة بعض الوقت قبل طرحها في السوق.

وذكر التقرير أن “هذه الوظائف غير متوقعة بحلول العام المقبل، وقد لا يتم طرحها على المستهلكين أبدا، أو قد يتغير التوقيت”.

في حين أفادت التقارير بأن شركة “آبل” تعاونت مع جامعة كاليفورنيا، في لوس أنجلوس، وشركة الأدوية “بيوجين” لبناء خوارزمية لاكتشاف الاكتئاب والتدهور المعرفي.

وبينما ما تزال الدراسة في مراحلها الأولى، تحاول “آبل” أيضا استكشاف إمكانية تضمين أجهزة استشعار ضغط الدم، والأكسجين، والسكر ودرجة الحرارة وجودة النوم في سلسلة “آبل وتش” المقبلة.

وأشار تقرير حديث لـ”بلومبيرغ” إلى أن النقص العالمي المستمر في الرقائق قد أثر على شركة “آبل”، مما قد يؤدي إلى خفض إنتاجها قريبا.

وأدى هذا بالفعل إلى انخفاض سعر السهم، على الرغم من مركز “آبل” الشرائي الأفضل في السوق.

مقالات ذات صلة