آبل تعتزم إطلاق نظارة الواقع المعزز

تعتزم شركة آبل إطلاق أول نظارة للرأس للواقع المعزز في الربع الأخير من عام 2022.

ومن المقرر أن يؤتي مشروع نظارة الواقع المعزز، الذي ظهرت حوله شائعات منذ فترة طويلة ثماره الأولى أواخر العام المقبل، مع إطلاق أول جهاز يحمل زوجًا من المعالجات لدعم قدراتها المتطورة.

وتحتوي نظارة الرأس على معالجين، أحدهما بنفس مستوى قوة الحوسبة مثل M1، وشريحة أخرى منخفضة القوة للتعامل مع المدخلات من أجهزة الاستشعار المختلفة.

ويشبه تصميم وحدة إدارة الطاقة PMU للمعالج المتطور تصميم M1؛ لتمتعه بنفس مستوى قوة الحوسبة مثل M1.

وبحسب “كو” تتضمن نظارة الرأس ما بين 6 و 8 وحدات بصرية؛ لتوفير خدمات الواقع المعزز المستمرة للفيديو في وقت واحد.

وبالمقارنة، يتطلب آيفون ما يصل إلى 3 وحدات بصرية تعمل في وقت واحد، ولا تتطلب الحوسبة المستمرة.

ويقال أيضًا إن نظارة الرأس تكون قادرة على دعم تجارب الواقع الافتراضي، وذلك بفضل زوج من شاشات 4K Micro OLED من شركة سوني.

ويستشهد كو بقدرة الحوسبة على مستوى ماك “الحاسب الشخصي” لنظارة الرأس، وقدرتها على العمل دون قيود، ومجموعة تطبيقاتها الواسعة كعوامل تميزها عن المنافسين.

وتنوي الشركة دعم مجموعة شاملة من التطبيقات، مع التركيز على استبدال آيفون في غضون عشر سنوات.

مقالات ذات صلة