رسمياً: ايلون ماسك يشتري تويتر بنحو 44 مليار دولار



 أعلنت شركة تويتر، الإثنين، الموافقة على صفقة بيع الشركة إلى رجل الأعمال إيلون ماسك في صفقة تقدر بنحو 44 مليار دولار.

وتنهي الصفقة موجة إخبارية عاصفة بدأت قبل أقل من شهر عندما أصبح الرئيس التنفيذي لشركتي Tesla وSpaceX أحد أكبر المساهمين في Twitter، وتم عرض مقعد في مجلس إدارة تويتر عليه لكنه رفضه، ثم عرض شراء الشركة بأكملها.

بموجب شروط الصفقة، سيحصل المساهمون على 54.20 دولارًا لكل سهم من أسهم تويتر التي يمتلكونها، مما يطابق عرض ماسك الأصلي ويمثل علاوة بنسبة 38 ٪ على سعر السهم في اليوم السابق لكشف ماسك عن حصته في الشركة.

وتأتي الصفقة بعد أن كشف ماسك الأسبوع الماضي أنه جمع 46.5 مليار دولار لتمويل الاستحواذ على الشركة. واجتمع مجلس إدارة تويتر، الأحد، لتقييم عرض ماسك.

وقال ماسك على عبر تويتر، الإثنين، قبيل إعلان الشركة عن الموافقة على الصفقة: “آمل أن يظل حتى أسوأ منتقدي على تويتر، لأن هذا ما تعنيه حرية التعبير”.

ستضع الصفقة أغنى رجل في العالم مسؤولًا عن واحدة من أكثر منصات التواصل الاجتماعي نفوذًا في العالم. وشدد ماسك مرارًا وتكرارًا في الأيام الأخيرة على أن هدفه هو تعزيز حرية التعبير على المنصة والعمل على “إطلاق” إمكانات تويتر غير العادية.

مقالات ذات صلة