الحاجة زهيره طنبوز

قال تعالى

(وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ )

صدق الله العظيم

عادت بمين الله ورعايته من الديار الحجازية المقدسة

 المربية الفاضلة الحاجة
زهيره طنبوز
 (أم العبد يونس )
واخاها الحاج المهندس
محمد طنبوز

(أبو العبد يونس )

وحرمه الحاجة

(ام العبد)

وبهذه المناسبة المباركة والسعيدة تستقبل الحاجة 

 ام العبد المهنئات
في منزلها الكائن
 في الحي الغربي

شارع المقبرة
ايام
 الجمعة والسبت

2-3/10/2015
بعد صلاة العصر

جعله الله حجاً مبروراً

وسعياً مشكوراً

وذنباً مغفوراً

وتجارة لن تبور