7 مؤشرات تدل على إصابتك بحصوات الكلى

كيف تتشكل حصوات الكلى؟

وفقاً لما نشره موقع “إكسبريس”، فإنّ الكلى السليمة تنظف الفضلات من الدم وتزيلها من البول، وتتحكم في مستويات الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم في الدم.
حصوات الكالسيوم هي أكثر الأنواع شيوعاً، وهي ناتجة عن كثرة الكالسيوم في الكلى.

عوامل خطر تزيد من احتمال الإصابة بحصوات الكلى
هناك عدد من عوامل الخطر التي تزيد من احتمال إصابتك بحصوات الكلى، وأبرزها:

  • عدم الترطيب الكافي للجسم يؤدي إلى انخفاض في نسبة البول؛ وهذا يعني أن الكلى لا يمكنها أن تذوّب وتعالج ما يمر. بها بسبب قلة الماء، مما يؤدي إلى تكوين حصوات الكلى.
  • يلعب النظام الغذائي دوراً في تكوين حصوات الكلى، وقد وجد أن الوجبات الغذائية الغنية بالملح تزيد من الإصابة بحصوات الكلى.
  • يمكن أن يؤدي اتباع نظام غذائي غني بالبروتين الحيواني، مثل الدجاج ولحم البقر والأسماك، إلى زيادة فرص الإصابة بحصوات الكلى.
  • تشمل العوامل الأخرى التي يمكن أن تزيد من فرص الإصابة بحصوات الكلى: السمنة، وأمراض الأمعاء؛ مثل مرض كرون والتهاب القولون التقرحي، وتناول بعض الأدوية والمكملات الغذائية، بالإضافة إلى العوامل الوراثية.

أعراض حصوات الكلى
تشمل أعراض حصوات الكلى، ما يلي:
• ألم في جانب البطن أو الفخذ، علماً أنّ الرجال قد يعانون من ألم في منطقة الحوض.
• حرارة عالية.
• الشعور بالتعرق.
• الألم الشديد الذي يأتي ويذهب.
• الشعور بالغثيان أو القيء.
• دم في البول.
• عدوى البول.
في بعض الحالات، يمكن لحصوات الكلى أن تسد الحالب، وهو أنبوب يربط الكلى بالمثانة، ويمكن أن يؤدي إلى التهاب الكلى.
تتشابه أعراض عدوى الكلى مع أعراض حصوات الكلى، ولكنها قد تشمل أيضاً:
• حرارة عالية.
• قشعريرة ورجفة.
• الشعور بالضعف الشديد أو التعب.
• إسهال.
• البول عكر مع رائحة كريهة.

مقالات ذات صلة