نظام غذائي بسيط للحصول على خصر نحيف

يعاني بعض الأشخاص من زيادة في قياس محيط الخصر، وغالباً ما يكون السبب تناول الأطعمة الغنية بالدهون وعدم ممارسة التمارين الرياضية، ولكن خبيرة التغذية الأميركية ميليسا دانيلز وجدت خياراً طبيعياً بعيداً عن عمليات التجميل للحصول على خصر نحيف.

نشر موقع Eat This Not That الطريقة الصحيحة لتنحيف الخصر، حيث تقول رئيسة قسم التغذية في إحدى الشركات العلمية المتخصصة في أبحاث الرفاهية الصحية وفقدان الوزن: “لا يمكن التحكم في تخفيف نسبة الدهون في منطقة البطن، لكن مفتاح تقليص محيط الخصر هو تقليل نسبة الدهون في الجسم بشكل عام”.

ولفتت دانيلز الى أن اتباع نظام غذائي ثلاثي الشُعب، من شأنه أن يساعد غالبية الأشخاص الذين يميلون إلى الحفاظ على أوزانهم وتخسيس منطقة الخصر، كالآتي:

  • تناول ما يكفي من التوليفة الصحيحة من المغذّيات الكبيرة لزيادة التمثيل الغذائي إلى أقصى حد.
  • الوصول الى مرحلة الشبع بتناول البروتينات.
  • تجنب تناول الأطعمة المسبّبة للالتهابات واختيار العناصر الغذائية المضادة للالتهاب.

كما أن تناول المزيج الصحيح من البروتينات والدهون والكربوهيدرات يؤدي إلى عملية تمثيل غذائي فعالة، خاصة أن 75% من البشر يتمتعون بقدرة على هضم الدهون والبروتينات بكفاءة أعلى من الكربوهيدرات. لذا، فإن اتباع نظام غذائي يحتوي على نسبة عالية من البروتين والدهون ومعتدل في الكربوهيدرات يجب أن يساعد الأشخاص الذين يعانون من هذا النوع من التمثيل الغذائي على فقدان الدهون الكلية في الجسم.

وتوصي دانيلز بأن تكون توليفة الوجبات الرئيسة في النظام الغذائي اليومي مقسّمة بنسب 50٪ بروتين و25٪ دهون و25 ٪ كربوهيدرات، وتقول: “ينبغي تناول معظم الكربوهيدرات في وقت مبكر من اليوم، لأن الغالبية يكونون أكثر نشاطاً خلال النهار، لذا فإنهم يحتاجون إلى الطاقة والوقود من الكربوهيدرات طوال النهار، ولأنهم لا يمارسون أنشطة في الليل فلا داعي لأن يضمّنوا الكربوهيدرات في وجبة العشاء”.

مقالات ذات صلة