برشلونة يعزز موقعه في صدارة الليجا بتسجيله رباعية نظيفة في شباك الديبور

خرج برشلونة من الرياثور بإنتصار ثمين و مستحق على حساب مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا بثنائية نظيفة في ختام اليوم الأول من الجولة الثامنة عشر من الدوري الإسباني لكرة القدم.

و منذ إنطلاقة المباراة بعد صافرة الحكم، حاول برشلونة جاهداً الوصول إلى مرمى الحارس أرانثوبيا لكن كرة فيا في الدقيقة الرابعة كانت بعيدة شيئاً ما عن بيدرو المشاكس.

و أتيحت للبلوجرانا فرصة أخرى لكنها كانت الأخطر عندما حاول بيدرو مباغثة الحارس في الدقيقة السادسة قبل أن يخرجها بصعوبة إلى الركنية.

و إستمر اللقاء على إيقاع التعادل السلبي صفر لمثله على الرغم من المحاولات المتواصلة لبرشلونة و التي كاد يستغل بيدرو و ميسي واحدةً منها بعد ثنائية لهما منحتهما فرصةً خطيرة للتسجيل في الدقيقة السابعة عشر قبل أن تُبعد الكرة من أمام المرمى.

و في الدقيقة السادسة و العشرين تمكن دافيد فيا من إفتتاح النتيجة بهدف مميز إثر تلقيه تمريرة ساحرة من ليونيل ميسي و إنسلاله في الجهة اليمنى لينفرد بالحارس ويضع الكرة بين قدميه في الشباك.

البارسا واصل بعد ذلك سيطرته مع محاولات خطيرة للديبور لتعديل النتيجة أضاعها المهاجم الشاب أدريان و زميله روبيرت بابلو.. و كاد الجواخي دافيد فيا يضيف الهدف الثاني للبارسا في الدقيقة الرابعة و الثلاثين لولا أن تسديدته لم ترتد من الدفاع المتراص.

و في الجولة الثانية، عاد برشلونة للسيطرة على مجريات المباراة و إحتكار الكرة مع هجمات أفضل و أخطر من تلك التي أتيحت له في الشوط الأول إلى أن فاجأ النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الجميع بهدف رائع من ركلة حرة في الدقيقة الثانية و الخمسين.

عروض برشلونة القوية في الليجا إستمرت بعد أن تراجع ديبورتيفو لاكورونيا كثيراً للوراء لتفادي تلقي هزيمة كبيرة و ذلك ما حدث بعد إستسلامه للآلة الهجومية الكتلونية الفتاكة.

وإستغل الكتلان ذلك بشنّ العديد من الهجمات التي ترجمها إنييستا و بيدرو إلى أهداف في الدقيقتين الثمانين و الواحدة و الثمانين على التوالي لينتهي اللقاء بفوز مستحق للبلوجرانا بنتيجة عريضة و يحافظ بذلك على صدارته لليجا الإسبانية برصيد 49 نقطة.

{gallery}2011/1s/barca-depor8-1{/gallery}