الطائرات الأمريكية تبدأ بتوسيع قصف مواقع “داعش” في العراق

تلفزيون الفجر الجديد- شنت طائرات حربية امريكية خلال الساعات الاخيرة اول غارة جوية على موقع لتنظيم الدولة الإسلامية المعروف بـ"داعش" جنوب غربي بغداد وذلك تنفيذا لقرار الرئيس الأمريكي باراك أوباما توسيع الحملة الامريكية ضد التنظيم في العراق وسوريا.

واعلنت القيادة الوسطى للجيش الأمريكي في بيان لها فجر اليوم ان الضربة الجوية قرب بغداد جاءت لمساندة الجيش العراقي في حربه ضد تنظيم الدولة الاسلامية علما بان الغارات الجوية الامريكية حتى الان اقتصرت على حماية المواطنين الامريكيين والبعثات الإنسانية في شمال العراق.

واشارت القيادة الامريكية الى انه تم تدمير الموقع المستهدف بعد ان اطلقت منه النيران باتجاه القوات العراقية.

وفي غضون ذلك حذر مسؤولون اميركيون الجيش النظامي السوري من مغبة محاولة اعتراض الطائرات الاميركية التي قد تغير ايضا على مواقع تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا حسب خطة الرئيس اوباما.

وأوضح هؤلاء المسؤولون انه في مثل هذه الحالة ستستهدف الطائرات الاميركية مواقع الدفاع الجوي السورية ومراكز القيادة والسيطرة التي تقوم بتشغيلها.

وفي واشنطن يبدأ مجلس النواب الاميركي اليوم بمناقشة مشروع قانون يخول الرئيس اوباما صلاحية تسليح وتدريب قوات المعارضة السورية "المعتدلة" التي تحارب الحكومة السورية وتنظيم "داعش".