لقطات ودروس تكتيكية من مباراة ريال مدريد وبرشلونة


تشكيلة الريال كانت على الورق ٤-٣-٣ مع الاعتماد على ثلاثة لاعبي ارتكاز هم ألونسو وألتنتوب وديارا وثلاثة مهاجمين هم رونالدو وهيغواين وبنزيما، لكن التطبيق على الأرض كان مختلقاً حيث لاحظنا أن الريال يلعب ٥-٣-٢ مع وضع بيبي أمام رباعي الدفاع والدفع بألتينتوب كظهير أيمن  وعندما تتحول الخطة إلى ٤-٣-٣ يصبح بيبي أحد ‬لاعبي الارتكاز مما يعني أن البرتغالي البرازيلي الأصل هو الأساس .

٢- نقل ثقل برشلونة الهجومي إلى الجهة اليمنى لمدريد من خلال الاعتماد على إنيستا  حيث وضح تماماً وجود ضعف في هذه الجهة مما يعني أن ألتينتوب لم يكن ناجحاً بالشكل الكافي في مركز الظهير الأيمن.

٣- الاعتماد على رونالدو في شن الهجمات لأنه الأقدر على تقدم ألفيس ، وفعلياً جاء منها الهدف الأول لكن رونالدو السريع افتقد للتعاون من زملائه في خط الهجوم لذلك كانت انطلاقاته عديمة الفاعلية في كثير من الحالات حيث كان واضحاً غياب كل من هيغواين وبنزيما عن معظم أجواء الشوط الأول .

٤- التركيز على المدافعين في التسجيل بعد أن بات واضحاً  تماماً مراقبة مورينيو للاعبي الخط الأمامي بشكل لصيق ، فكان أن سجل بويول أولاً وأبيدال ثانياً .

٥-حتى اللحظة لم يجد الريال الأسلوب المناسب لحرمان برشلونة من الاستحواذ على الكرة ولم يجد الأسلوب المناسب لإخراج الكرة من مناطقه تجاه مناطق برشلونة بشكل منظم ، وطالما بقي الريال معتمداً على المرتدات وملاحقة برشلونة عندما يدور الكرة وحسب فلن تنفعه أي من خطط الأرض، عليه أن يكون أكثر جرأة وجماعية في وجه الكتلونيين الذي يثبتون تفوقهم على الريال باستمرار مستغلين استقرارهم الذهني والفني وأسلوبهم الذي لا يتغير مهما كانت المباراة وأيّاً يكن الخصم .