73 قتيلا على الاقل : مجزرة في مباراة الاهلي والمصري البورسعيدي

نقل التلفزيون المصري عن بيان لوزارة الصحة أن عدد القتلى في اعمال الشغب التي وقعت اليوم الاربعاء عقب مباراة لكرة القدم بين فريقي الاهلي والمصري في مدينة بورسعيد الساحلية ارتفع إلى 73.

ووقع الشغب عقب مباراة المصري البورسعيدي مع ضيفه الأهلي في دوري مصر الممتاز

و قال سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم اليوم الاربعاء انه قرر ايقاف مسابقة الدوري المحلي الممتاز .

واضاف زاهر لقناة الأهلي التلفزيونية "بعد الاتصال برئيس المجلس القومي للرياضة قررنا إيقاف الدوري لأجل غير مسمى وإجراء التحقيق فيما تم وتشكيل لجنة لتقصي الحقائق من اتحاد الكرة وسيعلن النتيجة للرأي العام."

وقال التلفزيون المصري إن المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون مصر حاليا قرر إرسال طائرات هليكوبتر عسكرية لإجلاء فريق النادي الأهلى لكرة القدم ومصابيه ومشجعيه من مدينة بورسعيد الساحلية بعد أحداث الشغب في المدينة.

ووصف محمد أبو تريكة صانع لعب الأهلي ما حدث في المباراة ضد المصري اليوم الأربعاء بأنه "حرب وليست كرة القدم" وقال إنه لقن بنفسه الشهادة لأحد جماهير الأهلي.

وغزت أعداد كبيرة من المشجعين أرض استاد المصري البورسعيدي بعد نهاية مباراة الفريقين في دوري مصر الممتاز لكرة القدم وحاولوا الاعتداء على لاعبي الأهلي وجهازه الفني وطاردوهم وهم في طريقهم نحو غرف خلع الملابس بعدما تفوق صاحب الأرض 3-1 على حامل اللقب.

وأظهرت لقطات تلفزيونية مشجعين وهم يعتدون على سيد عبد الحفيظ مدير الكرة في الأهلي. وقال النادي بموقعه على الانترنت ان لاعبيه شريف اكرامي وشهاب الدين أحمد وشريف عبد الفضيل عانوا من اصابات مختلفة في هذه الاحداث.

وقال أبو تريكة نجم الأهلي ومنتخب مصر بانفعال شديد وهو يتحدث لقناة الأهلي التلفزيونية "هذه ليست كرة قدم. هذه حرب والناس تموت أمامنا. لقد لقنت الشهادة لأحد مشجعي الأهلي قبل قليل."

وأضاف "الناس تموت ولا يوجد أي تحرك ولا يوجد أمن أو إسعافات. أناشد المسؤولين بالتدخل سريعا. نرجو إلغاء الدوري. واحد قال الشهادة وهو نائم.. الموقف فظيع جدا وهذا اليوم لا يمكن نسيانه أبدا."

وكانت هناك بوادر على توتر الاجواء قبل اللقاء اذ اطلق مشجعون في استاد بورسعيد الشماريخ قبل ضربة البداية لكن الأهلي نجح في التقدم بهدف عبر مهاجمه البرازيلي فابيو جونيورفي الدقيقة 11.

وأدرك مؤمن زكريا التعادل للمصري في الدقيقة 72 ثم سجل هدف التقدم لفريقه في الدقيقة 84 بعد خطأ لدفاع الفريق الزائر ليراوغ اكرامي ويضع الكرة في المرمى الخالي.

وأضاف عبد الله سيسي الهدف الثالث لاصحاب الارض في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الثاني.

وأنهى الأهلي اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد حسام غالي لتلقيه الانذار الثاني في الدقيقة 76.

وقال إيهاب علي طبيب الأهلي في تصريحات لقناة النادي التلفزيونية "نحتاج لمستشفى لإنقاذ عشرات المصابي".