كيف سيعبر أليجري بسفينة يوفنتوس إلى بر الامان بعد رحيل نجومه؟

يخوض المدرب ماسيمليانو أليجري المدير الفني لنادي يوفنتوس، بطل الدوري الايطالي لكرة القدم، تحدياً صعباً هذا الموسم بعد رحيل 3 عناصر رئيسية من فريقه خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، حيث عاد الارجنتيني تيفيز إلى بلاده الارجنتين عبر بوابة بوكا جونيورز، فيما انضم بيرلو إلى فريق نيويورك سيتي الامريكي ورحل فيدال إلى بايرن ميونيخ بطل الدوري الالماني.

يوفنتوس وبالرغم من نشاط ادارته الواضح في الميركاتو بضم العديد من اللاعبين على رأسهم ماندزوكيتش وخضيرة وديبالا بالإضافة إلى تجديد عقود معظم عناصر الفريق الرئيسية إلا ان خسارة 3 لاعبين اساسيين من عناصر الخبرة الموجودة في الفريق ستضع أليجري في اختباراً حقيقياً لتعويض ذلك.

أليجري المح إلى ضرورة البحث عن طرق جديدة للوصول للمرمى لتعويض غياب تيفيز وبيرلو مما جعل البعض يتكهن بامكانية تغيير طريقة اللعب إلى 4-3-2-1 بدلاً من 4-3-1-2 لتعويض هداف الفريق الأول خلال العامين الاخيرين واللاعب الاكثر صناعة للأهداف من خارج منطقة الجزاء طيلة الاعوام الاربعة الماضية.

يوفنتوس لايزال يبحث بشكل معلن عن صانع العاب صريح يساعد الفريق في الوصول إلى المرمى بشكل أفضل فلايزال الالمانييان دراكسلر وجوتزه والهولندي شنايدر على رأس القائمة المطلوبة لشغل هذا المركز.

رحيل فيدال سيمنع على الأرجح أليجري من اللجوء إلى طريقة 4-3-3 في اي فترة من فترات الموسم بالاعتماد على الثلاثي موراتا وديبالا وماندزوكيتش في الأمام حيث سيتطلب ذلك وجود ثلاثي وسط ملعب قادر على الركض بشكل كبير لتغطية قلة ارتداد الثلاثي الهجومي للقيام بالواجب الدفاعي.

أليجري سيقوم على الأرجح باعادة الغاني اسامواه إلى مركزه الاساسي كلاعب وسط ملعب مع ضم ظهير ايسر شاب لتغطية هذا المركز مع الفرنسي ايفرا.

ادارة يوفنتوس اعلنت ان هدفها الرئيسي الموسم المقبل هو حصد لقب الدوري للمرة الخامسة على التوالي ومعادلة رقم النادي القياسي الذي حققه في الثلاثينات بالإضافة إلى تعويض خسارة نهائي برلين الاوروبي امام برشلونة في شهر يونيو الماضي وهي كلها امور صعبة للغاية فالأندية الايطالية استعدت بقوة ودعمت صفوفها وزاد طموحها باحساسها بقدرتها على ذلك برحيل 3 عناصر رئيسية من فريق يوفنتوس المهمين على الكرة الايطالية طوال السنوات الاربع الماضية فيما تظل المنافسة الاوروبية دائماً وابداً صعبة في ظل وجود برشلونة وريال مدريد وبايرن ميونيخ وباريس سان جيرمان وتشيلسي والعائد مانشستر يونايتد.