خلال زيارته للمدينة … وزير الثقافة: روابي ثقافة حياة جديدة

تلفزيون الفجر الجديد- قام معالي وزير الثقافة الفلسطيني د.ايهاب بسيسو بزيارة مدينة روابي يوم السبت 3042016, وتم اصطحابه في جول ميدانية للتعرف على احياء المدينة ومرافقها والمعالم الثقافية والاقتصادية التي تتميز بها, فأحياء المدينة تعكس صورة الحارة الفلسطينية القديمة بحجرها واقواسها وخصوصيتها ومجالسها.

وعند زيارته لمنطقة "ودينا" التي تعد أكبر منطقة ترفيهية في فلسطين وتشمل مدرجاً مبنياً على الطراز الروماني يتسع لخمس عشر ألف متفرج، أبدى الوزير اعجابه بالفكرة وباسم المنطقة قائلا: "الحضارة دائما تتكون في الوديان حيث تتفجر المياه وليس برؤوس الجبال، فرؤوس الجبال كانت تستعمل للحماية فنجد حضارة وادي الرافدين وحضارة وادي النيل وغيرها مثال على ذلك".

وفي ختام الجولة استقبل السيد بشار المصري- الرئيس التنفيذي لمجموعة مسار والمطور لمدينة روابي، معالي د. بسيسو، حيث تباحثا في سبل التعاون للاستفادة من المراكز الثقافية المميزة في روابي للارتقاء بالثقافة والفن في فلسطين، سيما أن مدرج "ودينا" يعد الأكبر في الشرق الأوسط ومجهز لاستقبال أضخم المهرجانات والعروض الثقافية والفنية.

 كما تم التطرق إلى أهمية استقبال الفنانين والمثقفين العرب في المدينة واطلاعهم على بنيتها التحتية الثقافية كمكون أساسي لحماية الهوية والتراث الوطني والإسهام في تعزيز صمود واصرار الشعب الفلسطيني على أرضه وبناء مستقبل أجياله.

وخلال اطلاع الوزير على المدرج ومعالم المدينة الأخرى قال: "أرى نفسي امام تجربة مختلفة كليا، فروابي ليست مجرد مشروع سكني بل ثقافة حياة جديدة، استمدت أهميتها من المدرج والمركز التجاري والمرافق المختلفة في المدينة"، واعتبر المنظر المطل من صالة العرض والذي يتجسد بعلم فلسطين يخفق عالياً في مواجهة المستوطنة يمثل رمز التحدي من شعبنا على البقاء ومواجهة الاستيطان، وهو نقطة بداية اي زائر للمدينة حيث يعبر أيضاً عن الأمل بزوال الاحتلال والاستيطان ونيل الحرية والاستقلال. 

يجدر الإشارة بأن روابي مدينة شاملة شعارها سكن، عمل، حياة. فهي ليست مكان للسكن فقط بل وللعمل من خلال خلق فرص جديدة، وازدهارها بنوعية حياة عصرية يستحقها شعبنا.