وزيرة العدل الإسرائيلية: لن أسمح بإقامة “حماستان وداعشستان”!

تلفزيون الفجر الجديد- قالت وزيرة العدل في دولة الاحتلال ايليت شاكيد، من حزب "البيت اليهودي"، اليوم الأربعاء، إنه ما دام حزبها شريكاً في الحكومة الإسرائيلية "فلن تقوم دولة فلسطينية أو إخلاء تجمعات سكنية –مستوطنات- كما لن يتم نقل أي مساحة من الأرض إلى العدو"، على حد قولها.

وأضافت شاكيد خلال جولة قامت بها في تجمع مستوطنات "بنيامين" أن "حزبها هو الوحيد الذي يناضل من أجل المشروع الاستيطاني وضد إقامة حماستان وداعشستان بالقرب من الحدود مع إسرائيل".

وكان وزير جيش الاحتلال المتطرف "أفيغدور ليبرمان" أدهش أول أمس الحضور في مؤتمره الصحفي المشترك مع رئيس الحكومة نتنياهو ومتتبعيه حينما أعلن دعمه لـ"حل الدولتين"، وقال إنه يرى في مبادرة السلام العربية آفاقًا لحل مستقبلي.

ودعا ليبرمان لانتهاز خطاب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الذي دعا لإحياء المفاوضات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية، ورأى فيه فرصة حقيقية لتحقيق السلام.