السجن 10 أشهر على طفل مقدسي بتهمة “القاء حجارة”

حكمت محكمة الاحتلال في القدس المحتلة، مساء أمس الاثنين، على الطفل المقدسي يزن محمد أيوب أبو عصب (15 عامًا) من بلدة العيسوية، بالسجن الفعلي مدة عشرة أشهر.

ووصف رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أمجد أبو عصب هذا الحكم بالجائر، وأنه يأتي استمرارًا لسلسلة الأحكام الجائرة الصادرة بحق الأطفال المقدسيين.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت أبو عصب بتاريخ 29/12/2016، وأدانته المحكمة الاحتلالية بإلقاء الحجارة والمشاركة في عدة فعاليات، وسبق له أن اعتقل عدة مرات.