الاحتلال يُصدر قراراً خطيًا بالإفراج عن الأسير المصاب بالسرطان حسين مسالمة

تلفزيون الفجر  | أصدرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي قراراً خطيًا بالإفراج عن الأسير المريض بالسرطان حسين مسالمة (39 عامًا) من بيت لحم، في موعد أقصاه يوم غد الاثنين.

وأوضح نادي الأسير، في بيان له، أن ترتيبات الإفراج عنه ونقله من المستشفى أو بقائه فيه، سيكون مرهونًا بوضعه الصحي.

وتعرض الأسير مسالمة لإهمال طبي ومماطلة من قبل إدارة سجون الاحتلال، قبل أن تثبت إصابته بالسرطان في شهر كانون الثاني/ يناير الماضي، حيث عانى من أوجاع على مدار شهرين، قبل نقله إلى المستشفى حتى تبين لاحقًا أنه مصاب بسرطان الدم، وأن المرض في مرحلة متقدمة.

ويمكث الأسير مسالمة المعتقل منذ عام 2002 والمحكوم بالسّجن 20 عامًا، حتى اليوم في مستشفى "سوروكا"، بوضع صحي حرج.