بسبب مساندته لغزة..لاعب في تشيلسي معرض للعقوبة

تلفزيون الفجر الجديد | ذكرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية في عددها الصادر بالامس، أن صانع ألعاب فريق تشيلسي "أدين هازارد" معرض للعقوبة من قبل الإتحاد الانجليزي بسبب عدائه لدولة الاحتلال ومساندة المدنيين بغزة, وذلك على خلفية توقيعه على حملة اللاعب المالي "كانوتيه" المطالبة بمنع دولة الاحتلال من استضافة بطولة أمم أوروبا تحت 21 عاما العام القادم.

وكان اللاعب البلجيكي قد أبدى رفضه ما تقوم به قوات الاحتلال من عمليات قتل للمدنيين الفلسطينيين في غزة, مستغرباً منح دولة الاحتلال الأحقية في استضافة إحدى البطولات الكبرى.

وقام أكثر من 81 مشجع يهودي، إضافة إلى عدد من المحامين اليهود البارزين بإرسال خطاب موقع منهم إلى المدير التنفيذي للإتحاد الانجليزي "ديفيد برنشتاين" للمطالبة بتوقيع عقوبة على اللاعب البلجيكي, نتيجة استغلال شهرته كلاعب كرة قدم في بث آراء سياسية حساسة.

كما تم إرسال نسخة من الخطاب نفسه إلى الرئيس التنفيذي لنادي تشيلسى "رون جورلاى" ، طالبوا فيه اللاعب بالاعتذار عن ما أسموه بالإهانة التي صدرت منه على حد وصفهم.