مديرية الشباب والرياضة في طولكرم تسمي توصياتها للخطة الإستراتيجية القطاعية للشباب في المحاور الأربعة

 
* المحور الأول – محور الرياضة وميسرها الدكتور ثابت أشتيوي وقد تم مناقشة 5 محاور وهي واقع الأندية الرياضية وتحليل البنية التحتية والموازنات والدعم المالي وعلاقة الأندية مع الهيئات والمؤسسات الرياضية وعلاقة الأندية مع مجالس الحكم المحلي ووزارات ومؤسسات دات أختصاص والنظرة المستقبلية للأندية وأهم التوصيات في هدا المحور – 1) أنتخاب هيئات أدارية وليس تعيين بشكل دوري 2) دعم الأندية من المجالس المحلية والمؤسسات الوطنية 3) وجود مرجعية للأندية والمؤسسات 4)الرقابة المالية والأدارية على الأندية وزيارات ميدانية وتكريم الأندية وتقديم الحوافز لها 5)عمل وزارة الشباب والرياضة على تأهيل الكوادر من خلال دورات خارجية أو أستقطاب متخصصين لكافة الرياضات 6) علاقة الأندية مع البلديات يجب أن تكون علاقة شراكة بأعتبارها هي المسؤولة في المواقع 7) ان تخصص البلديات جزءً من الميزانية لدعم الأندية بالأتفاق مع وزارة الحكم المحلي 8) أعادة صياغة مبدأ الهيئات الأدارية في الأندية والمراكز الشبابية وتشجيع الأستثمار الرياضي 9) وتغيير النظرة الأدارية في واقع الأندية 10) توفير المنشآت الرياضية لجميع الأندية والأستفادة منها .

* المحور الثاني محور الشباب والميسر عفاف كايد وتم مناقشة  8 محاور وهي الشباب والمشاركة والشباب والحقوق المدنية والمواطنة والشباب والأنشطة الترويحية ووقت الفراغ والشباب والثقافة والأعلام والشباب والتعلم والتدريب والشباب والعمل والشباب والبيئة والشباب وتكنولوجيا المعلومات واهم توصيات هدا المحور 1) تعزيز العمل الجماهيري والتطوعي 2) محاربة الفساد الموجود في المؤسسات الشبابية والأندية 3) تعزيز دور المجتمع المدني في غرس المفاهيم وتعزيز مبدأ الأنتماء4)تفعيل الخطط والأفكار المطروحة من قبل الشباب وتطبيقها 5) أنشاء بيوت للشباب في الداخل والخارج للتبادل والأستفادة من الخبرات 6) اقامة المعسكرات الكشفية والشبابية في تواصل دائم 7) وجود أعلام متخصص ودعم المؤسسات الشبابية بدور أكبر للشباب والثقافة والأعلام وتوظيف الأعلام في رفع مستوى الوعي في المجالات المختلفة وتغيير النمط التقليدي الموجود في المجتمع 8) أن يكةن هناك خطاب سياسي اتجاه القضايا الوطنية 9)وجود سياسات تربط التعليم بحاجة السوق المحلي وتشجيع التعليم المهني 10)يناء شباكات شبابية دولية وأقليمية وعربية ومحلية من اجل القضية الفلسطينية ومشاكل الشباب جراء الأحتلال .

* المحور الثالث – محور الطلائع وميسرها امين برهوش وأهم المحاور التي تم مناقشتها وهي الشباب والمشاركة والشباب والحقوق المدنية والمواطنة والشباب والأنشطة الترويحية ووقت الفراغ والشباب والثقافة والأعلام والشباب والتعليم والتدريب والشباب والعمل والشباب والصحة والشباب والبيئة والشباب وتكنولوجيا المعلومات والعولمة وأهم التوصيات التي خرج فيها المشاركةن في هدا المحور – 1)الطلائع والشباب بحاجة للأهتمام ولديهم الأمكانات العالية في عالم الكبيوتر أعادة تشجير الأحراجش في نورشمس التي بدأت عام 1961 2) تثقيف الطلائع والشباب على اهمية أعادة تأهيل المخلفات البيئية والأستفادة منها 3) عمل مراكز وأندية صحية وبيئية للطلائع 4)سن القوانين الأجبارية والفحوصات السنوية للفئة العمرية من 13- 17 في أطار المدرسة 5) تشغيل المال في النواحي الأيحابية 6) توفر مراكز تدريب مهنية وزراعية وأكاديمية 7) تحفيز الطلائع على المشاركة الأوسع في النشاطات والتنسيق مع التربية والتعليم 8)تفعيل المؤسسات التي تهتم بالطلائع وتواصل المجتمع المحلي مع المؤسسات والمدارس 9) التأكيد على أهمية الطلائع في المجتمع وتشكيل مجلس بلدي من الطلائع في محافظة طولكرم 10) أشراك الطلائع في الأعلام وفي الهيئات الأدارية للأندية والمؤسسات .

* المحور الرابع – محور الطلائع والشباب وميسرها مصطفى أسدودي وناقش 3 محاور هامة خرجت بتوصيات هامةوعملية أهمها 1) غياب المشاركة الحقيقية للشباب والطلائع في المجال السياسي 2) ظهور تجارب هنا وهناك لبناء مجالس شبابية 3) تشكيل مجلس اعلى لشباب فلسطين يضم الداخل والخارج 4)اعطاء الحقوق الكافية بالمشاركة في تحديد دور الأعلام وسن التشريعات التي تلزم تدعيم الأنشطة الثقافية والأعلامية داخل المؤسسات الحكومية والوطنية الخاصة 5) تفعيل دور لجان التوعية الصحية داخل المدارس والجامعات والمؤسسات الشبابية 6) التشبيك مع الدول العربية والأجنبية بالمجال الصحي 7) مجانية العلاج لبعض القطاعات وخاصة دوي الأحتياجات الخاصة 8)تنظيم الورشات الصحية الدورية لشباب الطلائع لمختلف النواحي الصحية 9)وجود فضائية ومحطات تلفزيونية في مختلف ربوع الوطن 10) توفير الدعم الكافي من ميزانيات تدعم البرامج الثقافية والأعلامية لدى الشباب .

وكانت الورشة قد ناقشت بأستفاضة وبمشاركة أكثر من 100 مشارك ومشاركة نتائج هده الخطة الأستراتيجية القطاعية للشباب وقد اكد المجتمعون أن تلك التوصيات الهامة والتي تهم شبابنا حتى تكون عملية يجب تطبيقها في الميدان وعدم الأكتفاء بهده الورشات والخروج بخطة كاملة متكاملة من خلالها يتم تحقيق الأهداف المرسومة وتنفيدها بالصورة المُثلى التي تستحق .