اتحاد الكيك بوكسينغ والمواي تاي: فصل وسام سدر والتمثيل ليس مزاجياً

تلفزيون الفجر الجديد-منتصر العناني- عقد أعضاء مجلس إدارة اتحاد الكيك بوكسينغ والمواي تاي الذي تم تشكيله مؤخرا من خلال اللجنة الاولمبية الفلسطينية  اجتماعه الأول في المحافظات الشمالية والجنوبية وبالتواصل مع بقية الأعضاء بالشتات.

و تم استعراض وتقيم المرحلة السابقة من عمل الاتحاد على كافة الأصعدة ، وتحديد الخطوات القادمة للنهوض بواقع لعبة الكيك بوكسينغ والمواي تاي على مستوى جناحي الوطن . حيث اتخذ المجتمعون عدة قرارات بهذا الخصوص أهمها ، توزيع المهام على الأخوة أعضاء مجلس الادارة، وتشكيل اللجان الفنية برئاسة كل من مصطفى الحلبي رئيس للجنة الفنية للكيك بوكسينغ، وشاكر الشروف رئيس للجنة الفنية للمواي تاي، قرر الإتحاد إطلاق بطولة كاس فلسطين للرجال والشباب للمواي تاي، وأقامة معسكر تدريبي بالأردن، وإعادة تصويب وضع الأندية والمراكز المنضوية تحت لواء الاتحاد  فصل وسام سدر مدير مركز فرسان فلسطين من الاتحاد وذلك لتجاوزاته الأنظمة والقوانين .

اتحاوبناء على توصيات أعضاء مجلس إدارة الاتحاد الفلسطيني للكيك بوكسينغ والمواي تاي، واستنادا إلى تقرير الاتحاد الدولي للمواي تاي (WMF) بخصوص وسام سدر مدير مركز فرسان فلسطين خلال تواجده في تايلاند مع عدد من طلاب مركزه للمشاركة في بطولة العالم، ودورة المدربين الدولية عبر جمعية مدربين المواي تاي  (KMA)في الفترة من  12-24/3/2013، بشكل شخصي دون موافقة الاتحاد ، وما ترتب على ذلك من تصرفات إساءة لسمعة الاتحاد والرياضة الفلسطينية .

وبالإضافة إلى مخالفاته السابقة الموثقة لدى الاتحاد ، وإمعانه في عدم احترام الأنظمة والقوانين وقيامه مؤخرا بالاتصال والتنسيق مع اتحادات ومنظمات دولية في تايلاند بشكل شخصي مثل ( IMC ) و( A.I.T.M.A )  لمناكفة اتحاد اللعبة بالوطن وفرض أجندته الشخصية بشكل لا ينسجم مع مصلحة اللعبة بالوطن وتوجهات اللجنة الاولمبية الفلسطينية بهذا الخصوص . وبناء على ما تقدم تقرر التالي، فصل وسام سدر من الاتحاد،و شطب مركز فرسان فلسطين من الجمعية العمومية للاتحاد.

وعليه لم يعد للمدرب المذكور ومركز فرسان فلسطين أي علاقة بالاتحاد الفلسطيني للكيك بوكسينغ والمواي تاي وتحت طائلة المسؤولية، والتأكيد أيضا على أن المشاركات الخارجية وتمثيل فلسطين لا تخضع للحالة المزاجية الشخصية وإنما تتم من خلال الاتحادات الرياضية المعتمدة من قبل اللجنة الاولمبية الفلسطينية .

ومع الإشارة أيضا إلى المدرب المذكور سبق فصله من الاتحاد الدولي للمواي تاي WMF وجمعية مدربين المواي تاي KMA في 8/11/2012 ،وسيستكمل اتحاد اللعبة بقية الإجراءات بهذا الخصوص .