ريال مدريد.. يتأهب لخطف لاعب “برشلوني”

تلفزيون الفجر الجديد- يتأهب صانع ألعاب فريق برشلونة الإسباني، الإسباني تياغو ألكانتارا، لمغادرة فريقه نهاية الموسم الحالي متجهاً صوب الغريم التقليدي لـ"برشلونة" نادي "ريال مدريد"، وذلك بحسب ما أوردته الإذاعة الكتالونية الأولى.

وأعطى والد اللاعب الشاب "مازينيو ألكانتارا" الضوء الأخضر لأحد الوسطاء الرياضيين، الخميس الماضي، من أجل فتح المفاوضات مع نادي "ريال مدريد" تمهيداً لانتقال اللاعب إلى صفوف الفريق الأول بالنادي اعتباراً من الموسم المقبل.

وطبقاً لما أوردته الإذاعة الكتالونية، فإن نادي "ريال مدريد" سيسعى لاستغلال انخفاض القيمة الحالية للشرط الجزائي، والتي تبلغ 18 مليون يورو، من أجل ضم اللاعب صاحب الأصول البرازيلية، قبل أن ترتفع هذه القيمة إلى مبلغ 90 مليون يورو بعد تاريخ 31 يوليو المقبل، حسب بنود العقد المبرم بين اللاعب والنادي.

وستلعب انتخابات رئاسة ريال مدريد المقررة في يونيو المقبل دوراً كبيراً في حسم صفقة انتقال "تياغو" إلى ريال مدريد، حيث يخوض رئيس النادي فلورنتينو بيريز الانتخابات للفوز بولاية جديدة، و سيسعى إلى تدعيم موقفه للفوز بتلك الانتخابات عن طريق إبرام عدة صفقات لتكرار حقبة "الغلاكتيكوس".

وستساهم صفقة "تياغو" بكل تأكيد في تعزيز موقف "بيريز" للفوز بتلك الانتخابات، مثلما حدث حينما تعاقد "الرئيس الشامخ" مع اللاعب البرتغالي لويس فيغو من قبل.

واستبعدت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية انتقال اللاعب إلى صفوف الغريم الأزلي لبرشلونة، مؤكدة في الوقت ذاته بأن اللاعب لن يتجرأ على خيانة النادي الذي نشأ وترعرع فيه، والتوقع لغريمه التقليدي.

وفي حال انضمام "تياغو" إلى صفوف "الميرنغي"، فإن اللاعب سينضم إلى عدد كبير من اللاعبين الذين سبق لهم أن دافعوا عن ألوان الفريقين، حيث يأتي على رأس تلك الأسماء أفضل لاعب في العالم عام 2001، والذي انتقل إلى صفوف نادي ريال مدريد قادماً من برشلونة بعد أن قضى 5 سنوات داخل جدران ملعب "كامب نو".

وأصيبت جماهير "برشلونة" آنذاك بخيبة أمل كبيرة، كيف لا؟، وأن الأمر يتعلق بانتقال أفضل لاعب في العالم إلى صفوف الغريم التقليدي "ريال مدريد".