حكام اليد يطالبون مستحقاتهم وينتظرون صرفها من وزارة الشؤون المدنية عن تحكيم بطولة الأسرى وبإنتظار

تلفزيون الفجر الجديد / منتصر العناني “الناطق الإعلامي للإتحاد في محافظات الشمال” طالبَ حكام كرة اليد الذين شاركوا في بطولة الأسرى التي نظمها إتحاد الشرطة والأتحاد الرياضي لمؤسسات التعليم العالي وبإشراف إتحاد كرة اليد الفلسطيني تكريماً لأسرانا البواسل في سجون الأحتلال الأسرائيلي وشاركت فيها فرق متميزة وأفضت عن فوز منتخب الشرطة بالمرتبة الأولى وجامعة خضوري بالمرتبة الثانية وطالبَ الحكام إتحاد كرة اليد الفلسطيني بالأسراع بصرف مستحقاتهم بعد طول إنتظار , واكدت رندة الشلة في رد على مطالب الحكام وإستحقاقاتهم بأنَ نايف أبو إهليل سيقوم بزيارة لوزير الشؤون المدنية الوزير حسين الشيخ الذي تبرع مشكوراً لرعاية بطولة الأسرى وقدمَ مبلغ 3000 دولار لتنفيذها برعايته وحتى اللحظة لم يتم صرف الشيك الخاص بها وسيتم الطلب من الوزير الشيخ بصرف الشيك الخاص بها من أجل توزيع مستحقات الحكام مطلع الأسبوع المقبل وأكدَت رندة أن أبو إهليل سيُسرع في ذلك وقاتلت أنها على اجندة الأتحاد وضرورة حقهم في تحقيق مطالبهم وصرفها وأكدت الشلة بأنَ هذه المستحقات وأمور أخرى سيتم التعامل بها وسيتم تنفيذها قريباً , وأختتمت الشلة بأنَ الوزير حسين الشيخ لن يتوانى في دعم الأتحاد وأنشطته كما عهدناه دوماً وهذا ما تفضلَ به في الأجتماع السابق معه وشكرته على تجاوبه الدائم في رفدَ الرياضة .