سائقي موقف سيارات الكفريات معاناة يومية !



تلفزيون الفجر – طولكرم – تقرير هبة جابر – تتوقف الكلمات عاجزة مرات عديدة أمام ألم يعاني منه الكثير وويلات يعيشونها، يريدون من خلال رفع صوتهم لعله يصل المسؤول ليتحقق منها جزء بسيط وهي أقل الحقوق المشروعة لهم، وفي وطننا الكثير ما نعاني،
قصتنا اليوم قصة تختص بمعاناة يومية يعيشها السائقين سنوات عجاف وهم في ذات الهم والغم، حيث أبدى سائقي الكفريات يأسهم ومعاناتهم حول منطقة مجمع الكراجات والتي تعج بصور مقززة، بالقمامة الملقاة في ذات الموقف الطرق، عدا عن ذلك المأساة المتمثلة بمصفّ السيارات الخصوصية بموقف الكراجات الخاص، الذي يزيد الأمر تعقيداً ومعاناةً، عدا عن الوقوف المتكرر للسيارات على الجانبين مما يسبب إعاقة كبيرة لتحركات السائقين في موقف السيارات.
في ظل هذه المعاناة اليومية، قدموا السائقين مقترحات وحلول للخروج من هذه الأزمة اليومية، والمطالبات متمثلة في :

  • وجود مظلات واقية من حر الصيف وأمطار الشتاء
  • ضرورة وجود حمامات عامة في ذات المكان
  • وضع عربات نفايات بعيدة عن الموقف للمواطنين
  • إعطاء مخالفات لكل من يقف في الموقف الخاص للكفريات
  • تنظيم موقف السيارات بشكل أفضل مما هو عليه الحال الان
  • وضع مقاعد للانتظار
    هذه المطالب والمقترحات لحلول هامة نأمل
    أن تتحقق ويسمعها المسؤولين كوننا ندفع ما علينا من التزامات، ويجب أن تتحقق مطالبنا وأن تؤخذ بعين الاعتبار ويتم تنفيذها بأقرب فرصة، خاصة قبل حلول فصل الصيف الحارّ.

مقالات ذات صلة