“منسّق” الاحتلال: أوصينا بعدم السماح للفلسطينيين بإجراء الانتخابات في القدس

تلفزيون الفجر | أوصى ما يسمّى بـ”منسق” أعمال الاحتلال، كميل أبو ركن، بعدم السماح للفلسطينيين بإجراء الانتخابات المقبلة في مدينة القدس المحتلة.

وقال منسّق الاحتلال خلال مقابلة مع هيئة البث الرسمية “كان”، مساء الخميس ، إنه في حال فازت حركة حماس بالانتخابات التشريعية، ستوقف “إسرائيل” التنسيق الأمني مع السلطة وكل العلاقات معها.

وطالبت السلطة الفلسطينية “إسرائيل” رسميا بعدم عرقلة الانتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة بمدينة القدس.

وفي وقت سابق، قال رئيس الوزراء محمد إشتية: “نطالب إسرائيل بشكل رسمي بأن تلتزم بالاتفاقيات بتمكين مشاركة أهلنا في القدس في الانتخابات ترشيحا وانتخابا”.

فيما طالبت جميع الفصائل، المجتمع الدولي، بممارسة ضغوطه على الاحتلال، للسماح لأهل القدس بالمشاركية بالعملية الانتخابية.

ودائما ما تتم المشاركة إلا بعد تدخلات دولية في وقت تتعالى فيه الأصوات “الإسرائيلية” بمنع الانتخابات الفلسطينية بالقدس بعد اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية نهاية عام 2017، بالمدينة عاصمة للاحتلال.

فيما لم تعلق حكومة الاحتلال على المرسوم الذي أصدره الرئيس محمود عباس، بدعوة الفلسطينيين في القدس وباقي الأراضي الفلسطينية لانتخابات تشريعية، يوم 22 مايو/أيار، والرئاسية في 31 يوليو/تموز المقبل.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة