ذي ماركر: مليارات الشواكل لم تمنع ستة أسرى الفرار من “جلبوع”

تلفزيون الفجر | تساءلت صحيفة “ذي ماركر” العبرية، اليوم الأربعاء، عن كيفية فرار 6 أسرى فلسطينيين من داخل سجن جلبوع رغم تخصيص موازنة سنوية يبلغ قدرها 3.77 مليار شيكل لمصلحة السجون الإسرائيلية.

وقالت الصحيفة: “ألم تكن هذه المبالغ كافية لمنع 6 أسرى من الفرار من داخل هذه القلعة الحصينة.

وأضافت، بأنه يمكن إلقاء اللوم على مهندس بناء السجن أو حارسة السجن التي نامت، لكن من يتابع أرقام موازنة مصلحة السجون، يعلم مسبقًا حجم الكارثة.

ويعرف أن المسؤولين عن فرار الأسرى يجلسون أعلى بكثير من برج الحراسة في سجن جلبوع.

وليلة الأحد-الإثنين، فرّ 6 أسرى فلسطينيين، من سجن جلبوع، شماليّ البلاد، عبر نفق حفروه، بحسب مصلحة السجون الإسرائيلية.

وقالت قناة “كان” العبرية، إنّ الأسرى الستة الذين تمكنوا من الهروب، هم زكريا الزبيدي، القائد السابق في كتائب شهداء الأقصى في جنين، بالإضافة إلى خمسة ينتمون لحركة “الجهاد الإسلامي”، وهم: مناضل يعقوب نفيعات، ومحمد قاسم العارضة، ويعقوب محمود قدري، وأيهم فؤاد كمامجي، ومحمود عبد الله العارضة”.

مقالات ذات صلة