أهالي الشيخ جراح: كونوا معنا لنحمي الأرض معا

تلفزيون الفجر | دعا أهالي حي الشيخ جراح في مدينة القدس المحتلة، المهددين بالطرد من منازلهم، اليوم الجمعة، إلى حملة دعم ومؤازرة لصمودهم في الحي.

وحث الأهالي في رسالة لهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي، الجماهير الفلسطينية، على التضامن معهم والتواجد اليومي في الحي وعدم تركهم لوحدهم، مؤكدين بأن بيوتهم مفتوحة أمام الجميع.

وقال نشطاء من الحي، في رسائلهم: “كونوا معنا لنحمي الأرض معاً، مروا دائماً لنسهر سويةً بقلب الحي، استمروا بالنشر، استمروا بالتواجد في الحي”.

وأكّدوا على أنّ الظروف التي يمرون بها اليوم أصعب من قبل، كون الخطر أقرب من أي وقت مضى، “فنحن هنا سويةً وصلنا لهذه النقطة من الصمود، فابقوا معنا”.

وأشار أهالي حي الشيخ جراح إلى أنه وفي كل يوم يمضي، تكون محكمة الاحتلال أقرب لإصدار القرار الذي سيحدد مصيرهم والذي قد يكون تهجير قسري بحقهم.

وتابعوا في رسالتهم: “نحن لا نعلم متى القرار، وكل يوم يمر يزيد فيه القلق أكثر، ويمكن للقرار بأن يكون بأي لحظة، وتواجدكم اليوم أهم من أي يوم مضى”.

وتصاعد اعتداءات المستوطنين، بقيادة المتطرف يونتان يوسف، على أهالي حي الشيخ جراح، حيث يقتربون من منازلهم ويحاولون طردهم ويعتدون عليهم لفظيا.

وقبل أيام قليلة أعلنت عائلات “الشيخ جراح” رفضها بالإجماع التسوية المقترحة من محكمة الاحتلال “العليا” في قضية أراضي الحي بالقدس المحتلة.

ويقوم “مقترح التسوية” الإسرائيلي على اعتبار الجيل الحالي فقط من سكان الشيخ جراح في المنازل بمرتبة مُستأجر محمي بموجب القانون، إذ يتضمن مخاطر جدية سياسية وقانونية من شأنها تمليك شركة “نحلات شمعون” الاستيطانية لأراضي الحي.

مقالات ذات صلة