اللجنة العلمية في الأمن الوطني تكرم البنك الإسلامي الفلسطيني على جهوده في مجال المسؤولية المجتمعية

كرمت اللجنة العلمية في الأمن الوطني البنك الإسلامي الفلسطيني على جهوده في مجال المسؤولية المجتمعية، ودعمه المتواصل للأنشطة التي تنفذها للنهوض بالأوضاع الاجتماعية والمعيشية لعشرات الأسر في مختلف محافظات الوطن.
جاء ذلك خلال لقاءٍ جمع رئيس اللجنة العلمية للأمن الوطني سيادة العميد بلال أبو حامد مع مدير عام البنك الإسلامي الفلسطيني الدكتور عماد السعدي في مقر الإدارة العامة للبنك في رام الله، بحضور مدير الدائرة المالية في اللجنة العلمية الرائد محمد زبادي ومدير دائرة التسويق والعلاقات العامة في البنك إبراهيم سلمان.
وخلال اللقاء أكد العميد أبو حامد على أهمية الشراكة التي تجمع اللجنة العلمية بالبنك الإسلامي الفلسطيني، مشيراً أنها أثمرت وعلى مدار سنوات في دعم عشرات الأسر من خلال ترميم منازلها والنهوض بأوضاعها المعيشية.
وأضاف أبو حامد أن اللجنة تحرص على بناء شراكات مع مختلف القطاعات وذلك لتوسيع برامجها الاغاثية وزيادة أعداد الأسر المستفيدة منها، مؤكداً أهمية المسؤولية الاجتماعية في تعزيز العلاقة الايجابية ما بين المواطن ورجل الأمن،
من جانبه شكر السعدي اللجنة العلمية على هذه اللفتة، مؤكداً اعتزاز البنك بهذه الشراكة التي تخدم أبناء شعبنا وتعزز صمودهم على أرضهم، مشيداً في الوقت نفسه بالجهود الكبيرة التي تبذلها اللجنة في مجال المسؤولية المجتمعية خاصة أعمال ترميم المنازل والمدارس.
وأضاف السعدي:” البنك يؤمن بالدور الملقى على عاتقه في مجال المسؤولية المجتمعية المستدامة، ويقدم دعمه السنوي لعشرات المؤسسات في مختلف محافظات الوطن للنهوض بالقطاعات المختلفة خاصة قطاعي الصحة والتعليم باعتبارهما قطاعين حيويين ويشكلان أساساً لتحقيق التنمية المستدامة”.
وأكد السعدي على أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص في تحقيق تكامل الأدوار وخدمة شعبنا ومجتمعنا.
وتؤكد سياسة المسؤولية المجتمعية المستدامة للبنك الإسلامي الفلسطيني على ضرورة مساهمته في عملية التنمية والقيام بدورٍ فاعلٍ في خدمة المجتمع وإغاثة أبناء شعبنا وتحسين ظروف معيشتهم وتعزيز صمودهم في ظل الظروف الصعبة التي يعانون منها، بما ينسجم مع الأهداف العالمية للتنمية المستدامة.
وتتمحور رسالة ورؤية البنك الإسلامي الفلسطيني في تقديم الحلول المصرفية النوعية والعصرية الشاملة وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية والاستثمار بمنظور تكنولوجي متطور، كما يضع استراتيجيةً مدروسةً للمضي في عملية التحول الرقمي أثمرت عن إطلاق خدمات رقمية رائدة مثل مركز الاتصال الرقمي الذي يعمل على مدار 24 ساعة، وخدمات إسلامي أونلاين وإسلامي موبايل التي تقدم باقة مميزة من الخدمات المصرفية من خلال بيئة سهلة وآمنة تعزز التجربة الرقمية للعملاء من الأفراد والشركات، كما حصل البنك مؤخرا على جائزتي “أفضل بنك إسلامي” و”أفضل بنك رقمي” في فلسطين عن العام 2021 وفقاً لمجلة International Business Magazine.

مقالات ذات صلة