الهباش: لن نقبل بأقل من دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية

 قال قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، إن ذكرى إعلان الاستقلال هي تجسيد لنضال شعبنا الفلسطيني المستمر منذ أكثر من مائة عام رغم محاولات الاحتلال والاستعمار شطب ونسيان فلسطين وقضيتها العادلة.

جاء ذلك خلال كلمته في احتفالية إحياء ذكرى إعلان الاستقلال التي نظمتها سفارة دولة فلسطين في جمهورية مالي، بحضور السفير هادي شبلي، وبمشاركة وزير خارجية مالي عبد الله جيوب، وأعضاء السلك الدبلوماسي الدولي والعربي، وعدد من الشخصيات السياسية والدينية في مالي.

وشدد الهباش على أن السلام العالمي يبدأ من دولة فلسطين من خلال إنهاء الاحتلال ووقف انتهاكات دولة الاحتلال في فلسطين التي تتنكر للقانون والشرعية الدولية وبدعم من قبل الولايات المتحدة الأميركية، مؤكدًا أننا “لن نقبل بأقل من دولة فلسطينية كاملة السيادة على الأرض الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية”.

ونقل الهباش خلال كلمته تحيات الرئيس محمود عباس والشعب الفلسطيني لجمهورية مالي حكومة وشعبًا، مشيدًا بالمواقف التاريخية والثابتة المساندة والداعمة للشعب الفلسطيني، مؤكدًا أنه سمع من المسؤولين الماليين التأكيد على دعم ومساندة حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة حتى إنهاء الاحتلال وتحقيق الحرية للشعب الفلسطيني.

مقالات ذات صلة