شدد على أهمية تعزيز العلاقات مع واشنطن.. الرئيس يستقبل سوليفان في رام الله

تلفزيون الفجر | أكد الرئيس محمود عباس على ضرورة وقف الممارسات الإسرائيلية أحادية الجانب التي تقوّض حل الدولتين، مطالباً بالانتقال إلى تطبيق الاتفاقيات الموقعة بين الجانبين، من أجل البدء بعملية سياسية حقيقية وفق قرارات الشرعية الدولية.

جاء ذلك خلال لقاء الرئيس مساء اليوم الأربعاء، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، مع مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان.

وأطلع الرئيس المسؤول الأمريكي على التطورات الجارية في الأراضي الفلسطينية، وضرورة إنهاء الاحتلال ووقف النشاطات الاستيطانية واعتداءات وإرهاب المستوطنين، وأهمية احترام الوضع التاريخي في المسجد الأقصى، ووقف طرد الفلسطينيين من أحياء القدس، ووقف اقتطاع الضرائب وخنق الاقتصاد الفلسطيني.

من جانب آخر، شدد على أهمية مواصلة العمل على تعزيز العلاقات الثنائية مع الولايات المتحدة، وتذليل العقبات التي تعترض طريق هذه العلاقات.

بدوره، أكد سوليفان على التزام الولايات المتحدة بحل الدولتين، وأهمية العمل المشترك من قبل جميع الأطراف للمضي قدما لتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.

مقالات ذات صلة