الاحتلال يكشف عن نتائج التحقيق بمقتل الجندي بارئيل شموئيلي

كشف الجيش الإسرائيلي اليوم الإثنين، عن نتائج التحقيق بمقتل الجندي في حرس الحدود بارئيل شموئيلي عند حدود قطاع غزة في أغسطس الماضي.

وبحسب إذاعة الجيش، ذكر التحقيق أن قرار وضع الجنود بجانب الجدار على حدود غزة وعلى مقربة من المتظاهرين يعتبر خطأ مهنيًا، وأن استخدام المتظاهرين للأسلحة النارية لم يكن متوقعًا.

وأوضحت أن هناك خطأ آخر قد وقع وهو قرار الاستمرار في وضع الجنود بالقرب من الجدار حتى بعد محاولة الاستيلاء على سلاح الجندي

وادعى التحقيق أن لوائح إطلاق النار سمحت بحرية العمل وأن كمية إطلاق النار كانت كبيرة صوب المظاهرات عند الحدود.

وأعربت نيتزا شموئيلي والدة الجندي بارئيل شموئيلي عن خيبة أملها الشديدة من نتائج تحقيق الجيش في مقتل ابنها.

وقالت، “نشعر بخيبة أمل كبيرة، وأخبرني قائد الجيش أنه كان يقف بجانبه ابني عندما أصيب، ثم اتضح أنه لم يظهر في الصور، لن أستسلم، ولن أرتاح حتى أحصل على حقيقة ما حدث هناك”.

مقالات ذات صلة