سرايا القدس تخلي مواقعها العسكرية وتعلن جهوزيتها العسكرية للرد على احتمال استشهاد الأسير أبو هواش

أعلنت سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم السبت، رفع جهوزيتها العسكرية في صفوف مجاهديها  للرد على احتمال استشهاد الأسير هشام أبو هواش.

و قالت مصادر فلسطينية لقناة الجزيرة، اليوم السبت، إن سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أعلنت رفع جهوزيتها العسكرية في صفوف مجاهديها في ظل مماطلة الاحتلال الإسرائيلي الإفراج عن الأسير المضرب عن الطعام هشام أبو هواش  لليوم 138 يومًا على التوالي، وسط تدهور حالته الصحية.

وأكدت السرايا، أنّها أخلت مواقعها العسكرية، وأوقفت كافة  الانشطة التدريبية بداخلها.

من جهة أخرى أكدت مصادر لقناة الميادين أن  سرايا القدس رفعت حالة التأهب وأعلنت التعبئة العامة في صفوف مقاتليها في غزة والضفة

وأضافت المصادر “إسرائيل” تتحمل المسؤولية والوسطاء أبلغوا استياءهم من التعنت الإسرائيلي.

وتابعت :”قيادة الجهاد الإسلامي استنفدت كل الوسائل السياسية بهدف حماية وإنقاذ الأسير أبو هواش.

هذا وقد أفادت جمعية  واعد للأسرى أن أطباء مستشفى “اساف هروفيه” يعلنون حالة الطوارئ بعد تردي الوضع الصحي للأسير هشام أبو هواش والعائلة طلبت من الصليب الأحمر التوجه للمستشفى بعد منع زوجته من التواجد بالغرفة.

من جهته، أكد نادي الأسير الفلسطيني، اليوم، أنّ الأسير هشام أبو هواش (40 عامًا) من دورا الخليل، يواجه الموت في مستشفى “أساف هروفيه” الإسرائيلي، بسبب استمرار اضرابه عن الطعام، وتعنت الاحتلال في الافراج عنه.

نادي الأسير، وجه، نداءه لكافة جهات الاختصاص ولكافة المستويات بالتدخل بشكلٍ حاسم وجدي لإنقاذ حياة الأسير أبو هواش قبل فوات الآوان.

وشدّد أنّ المعركة التي يخوضها أبو هواش هي معركة من أجل كل فلسطينيّ واجه ويواجه هذه السياسة.

مقالات ذات صلة