نقابة الاطباء تكشف: السلطة تعتزم فرض ضريبة على المرضى

كشفت نقابة الاطباء عن توجه السلطة لفرض ضريبة على المرضى مما سيشكل عبئا إضافيا على المريض فوق مرضه .

وقالت النقابة في بيانها أن النقابة رفضت ولا تزال ترفض أية ضرائب على المرضى نتيجة مرضهم في ما يسمى ضريبة القيمة المضافة والتي سيتحمل أعبائها في النهاية المريض، مما سيشكل عبئ اضافي عليه فوق مرضه خاصة في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها شعبنا.

وتابعت النقابة “أن دائرة الضريبة تريد ان تتعامل مع المرض كسلعة توجب على المريض دفع ضريبة عليه وهذا مرفوض جملة وتفصيلا من قبل النقابة”..

ووفقا لبيان نقابة الأطباء فإن ما قامت به الضريبة المضافة من محاولة لاجبار الأطباء على اقتطاع ضرائب من المرضى على مرضهم سواء على الكشفيات أو الاجراءات الطبية وتحصيلها لصالح ضريبة القيمة المضافة هو أيضا مرفوض جملة وتفصيلا، خصوصا بعد جلسات مطولة من الحوار بين النقابة ودائرة الضريبة وتفاهمات سابقة تنصلت منها الضريبة التي نصت على عدم دفع المريض ضريبة على مرضه أو أية إجراءات طبية تجرى له.

وقالت نقابة الاطباء أنها جاهزة للحوار في هذا الموضوع مع الحفاظ على حقوق المرضى والأطباء على السواء.

و ناقش المجلس الاتفاقيات الموقعة مع الحكومة بخصوص حقوق الاطباء وقد تم ارسال رسائل تذكير لجميع أطراف الاتفاق الضامنين له بضرورة الالتزام بالتواريخ المحددة حسب الاتفاق.

مقالات ذات صلة