وزيرة الصحة: صحة المواطن هي أغلى ما نملك



قالت وزيرة الصحة مي الكيلة “إن صحة المواطن هي أغلى ما نملك، والقيادة السياسية والحكومة الفلسطينية توصي وتدعم توفير كل ما يلزم من أجل صحة المواطنين”.

جاء ذلك خلال اجتماعها اليوم الخميس، بمدراء المشافي الحكومية ومديريات الصحة، للاطلاع على مستجدات العمل والاحتياجات اللازمة، بحضور وكيل الوزارة د. وائل الشيخ والوكيل المساعد لمجمع فلسطين الطبي د. أحمد البيتاوي ومدير عام الشؤون الإدارية نزار مسالمة.

وأضافت وزيرة الصحة”ان الوزارة رفع جودة مختلف الخدمات الصحية المقدمة لأبناء شعبنا، وتطوير مراكز وأقسام العلاج”.

ولفتت “بعد عامين على أولى الإصابات بفايروس كورونا في فلسطين، نشيد بجهود جنود الجيش الأبيض، الذين لم يدخروا أي جهد في تقديم الرعاية والعلاج والتوعية الصحية للمواطنين، وقد قدمت فلسطين نموذجاً نفتخر به في مواجهة الجائحة”.

واشارت الكيلة أنه تم بحثآليات تسريع العمليات المبرمجة، وتوفير المعدات والمستلزمات الطبية والأدوية، ونحن نهدف لتوطين الخدمات العلاجية في المشافي الوطنية.

مقالات ذات صلة