الهيئة توثق شهادة شابين تعرضا للضرب أثناء اعتقالهما



وثقت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، شهادة لشابين تعرضا للضرب والتنكيل من قبل قوات الاحتلال أثناء اعتقالهما.

وبينت الهيئة في بيان وصل أجيال اليوم الأربعاء، أن الشاب علي أبو زلطة (18 عاماً) من الخليل تعرض للضرب المبرح خلال اعتقاله من قبل جيش الاحتلال بعد مداهمة منزله الساعة الـ5 فجراً، وتم تقييده بقيود بلاستيكية واقتياده الى “سجن عوفر”.

أما الأسير أسامة زكريا (22 عاماً) من عناتا، اعتقلته قوة كبيرة من جيش الاحتلال الساعة الـ3 فجراً، واقتادته لمستوطنة “عناتوت” وبقي لمدة 5 ساعات متواصلة، لتقتاده بعد ذلك الى “تحقيق عوفر”، وثم نقلته بعد ذلك الى مركز تحقيق “عتصيون” وبقي لمدة 11 يوماً ومن ثم مرة أخرى إلى “سجن عوفر”.

وأدان رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، الاعتداءات المتكررة التي يتعرض لها المواطنين خلال عمليات اعتقالهم، مشيراً إلى أنلا هذا يتنافى مع كافة المواثيق والمعاهدات الدولية التي تكفل حقوق الإنسان.

مقالات ذات صلة