“الخارجية” تحذر من أكاذيب الإعلام العبري بشأن “حجر سلوان”



 أكدت وزارة الخارجية والمغتربين، أن الجمهورية التركية والجهات المختصة فيها نفت بشدة وبشكل رسمي وعلني ما تناقلته وسائل إعلام عبرية بشأن حجر سلوان.

وحذرت الخارجية مجددا، في بيان صحفي، اليوم الاحد، من تداول الأخبار الكاذبة في الصحافة الإسرائيلية بهدف الإساءة لعلاقاتنا مع الدول الصديقة، وطالبت الجميع بأخذ الحيطة والحذر وعدم الوقوع في فخ ما تروج له.

ونشرت الوزارة الترجمة الكاملة للبيان الصادر عن المديرية العامة للأوقاف والآثار والمتاحف التركية:

تناولت حسابات تواصل اجتماعي لبعض الجهات الاعلامية أخبار كاذبة حول تسليم مخطوطة سلوان الموجودة في متحف آثار اسطنبول لإسرائيل.

المخطوطة تم العثور عليها في القدس عام 1880 عندما كانت جزءا من الدولة العثمانية، وتم الإتيان بها إلى متحف الدولة في إسطنبول، وسجلت عام 1882.

وجود المخطوطة لدينا بشكل قانوني ولا توجد مباحثات حول الموضوع بين البلدين.

نتمنى عدم الاعتبار لمثل هذه الاخبار الزائفة والتي لا نعلم مصدرها ومغزاها.

مقالات ذات صلة