قناة عبرية تزعم: بارليف سيلتقي عباس لمنع التصعيد قبل رمضان



زعمت قناة 12 العبرية، “أن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي عومير بارليف سيتوجه خلال الأيام المقبلة إلى رام لله للقاء الرئيس محمود عباس بناءً على طلب الأخير”.

ووفقًا للقناة، “فإن بارليف سيبحث مع أبو مازن موضوع القيود المتعلقة بشهر رمضان، وتشديد التنسيق المشترك لمنع أي تصعيد قبل أن يحل الشهر المبارك بداية أبريل المقبل”.

وأشارت القناة إلى وجود خلافات داخل المؤسسة الأمنية الإسرائيلية ما بين الجيش والشرطة بشأن إمكانية حصول تصعيد جديد، حيث يطالب كبار الضباط العسكريين بتقديم تسهيلات للفلسطينيين للوصول للأقصى والدخول لإسرائيل، فيما يعارض أفراد الشرطة ذلك ويطالبون بتشديد الإجراءات”.

وأجرى رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت يوم الأحد الماضي جلسة تقييم للأوضاع بحضور جميع رؤوساء الأجهزة الأمنية حول الاستعدادات والخطوات التي ستتخذ خلال رمضان في ظل حالة التوتر الأخيرة.

وتخشى حكومة بينيت من أن تتدهور الأوضاع في الأيام والأسابيع المقبلة، حيث سيكون القرار النهائي لرئيس الحكومة الذي سيحدد الموقف من ذلك.

مقالات ذات صلة