الاحتلال الإسرائيلي اعتقل أكثر من (9000) طفل فلسطيني منذ 2015



قال نادي الأسير الفلسطينيّ إنّ سلطات الاحتلال الإسرائيليّ اعتقلت أكثر من (9000) طفل/ة فلسطينيّ/ة منذ 2015 وحتّى نهاية آذار/ مارس 2022.

وأوضح نادي الأسير في تقرير صدر عنه اليوم الإثنين بمناسبة يوم الطّفل الفلسطينيّ -الذي يصادف الخامس من نيسان من كل عام- أنّ نحو (160) قاصراً يقبعون في سجون (عوفر والدامون ومجدو)، مبيّناً أنّ سلطات الاحتلال اعتقلت نحو 19 ألف طفل (أقل من عمر 18 عاماً) منذ اندلاع انتفاضة الأقصى في سبتمبر عام 2000، من بينهم أطفال بعمر أقل من عشر سنوات.

وتشكّل سياسة اعتقال الأطفال إحدى السياسات الثابتة التي ينتهجها الاحتلال، وتتركز عمليات اعتقالهم في البلدات والمناطق القريبة من المستوطنات المقامة على أراضي بلداتهم وكذلك المخميات والقدس، وإن ما تم مقارنة نسبة اعتقال الأطفال بين محافظات الوطن، سنجد أنّ الجزء الأكبر من المعتقلين الأطفال هم من القدس، وفق نادي الأسير.

وتشير الإحصاءات والشهادات الموثّقة للمعتقلين الأطفال إلى أنّ غالبية الأطفال الذين تم اعتقالهم تعرضوا لشكل أو أكثر من أشكال التّعذيب الجسدي والنّفسيّ عبر جملة من الأدوات والأساليب الممنهجة المنافية للقوانين، والأعراف الدولية والاتفاقيات الخاصة بحقوق الطّفل، بحسب نادي الأسير الفلسطيني.

مقالات ذات صلة