غانتس: ما حدث في قبر يوسف “أمر خطير”



دعا رئيس مجلس مستوطنات شمال الضفة يوسي داغان، جيش الاحتلال لإعادة السيطرة على قبر يوسف شرق نابلس، بعد أن اقتحمه شبان غاضبون فجر الأحد، وحطّموا بعض محتوياته.

وعادة ما ينفذ مستوطنون بحماية جيش الاحتلال اقتحامًا للقبر لأداء طقوس تلمودية، بزعم قدسيته لدى اليهود.

وقال وزير جيش الاحتلال بيني غانتس إنّ ما حدث في قبر يوسف أمر خطير للغاية، وإسرائيل ستحرص على ترميم المكان، وإعادته إلى سابق عهده على وجه السرعة، واتخاذ كافة التدابير تجنبًا لتكرار الحادث.

مقالات ذات صلة