اشتية يشارك المناضلة أم ناصر أبو حميد الإفطار: قضية الاسرى ستبقى على سلم أولويات القيادة والحكومة



شارك رئيس الوزراء محمد اشتية، اليوم الأحد، مأدبة الإفطار مع المناضلة ام ناصر حميد، في منزلها برام الله، بحضور محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام، ورئيس بلدية رام الله عيسى قسيس، وعدد من أعضاء إقليم حركة فتح برام الله.

 ونقل رئيس الوزراء تحيات السيد الرئيس محمود عباس إلى أم ناصر، مجددا تأكيده على أن قضية الأسرى وبذل كل الجهود للإفراج عنهم جميعا من سجون الاحتلال ستبقى على سلم أولويات القيادة والحكومة.

وقدم اشتية التحية لأم ناصر على صمودها وثباتها، ووقوفها المشرف كأم تمثل كافة أمهات الأسرى في الدفاع عن أسرانا في سجون الاحتلال ورفعها لرايتهم في عقولنا وقلوبنا، والذي يشكل جزء من نضالنا وحريتنا.

مقالات ذات صلة