الإعلام العبري: أحد مُصابي عملية “إلعاد” لا زالت حالته خطيرة ودخل في حالة غيبوبة



قالت وسائل إعلام عبرية مساء اليوم الأحد، ” إن أحد مصابي عملية “العاد” التي وقعت الخميس الماضي، لا زالت خطيرة حيث دخل في حالة غيبوبة في العناية المكثفة، بحسب ما نقلت تلك المصادر عن مستشفى شيبا-تل هشومير.

وكانت وسائل اعلام عبرية قالت في حينه إن حصيلة عملية العاد بلغت 4 قتلى و3 اصابات خطيرة.

واعتقلت قوات الاحتلال صباح اليوم الأحد من تتهمهم بتنفيذ العملية، في المنطقة مابين مستوطنة “إلعاد”، ومنطقة راس العين في “تل أبيب” وهما أسعد الرفاعي (19 عاما) وصبحي عماد صبيحات (20 عاما) من قرية رمانة في جنين.

مقالات ذات صلة