3 إصابات في جنين ونابلس واعتداءات في العيساوية.. الاحتلال يعتقل 13 مواطنًا بالقدس والضفة



واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حملات الاعتقال والمداهمات الليلية التي تنفذها في مختلف المحافظات الفلسطينية.

وبحسب مؤسسات شؤون الأسرى، فإن قوات الاحتلال اعتقلت ما لا يقل عن 13 مواطنًا بعد حملة واسعة، اقتحمت خلالها عشرات المنازل وأرهبت سكانها وأخضعت بعضهم للتحقيق الميداني ووجهت رسائل تهديد لبعضهم، وعاثت فيها خرابًا بعد تفتيشها الدقيق.

وأصيب شابان برصاص الاحتلال خلال مواجهات واشتباكات مسلحة بمدينة نابلس، بعد أن اقتحمت قوات كبيرة المدينة وبلدة تل إلى الجنوب الغربي منها، حيث داهمت العديد من المنازل لقياديين وأسرى محررين من حركة حماس.

وقال النائب أحمد الحاج علي، إن قوات الاحتلال داهمت منزله ووجه له ضابط المخابرات رسائل تحذير وتهديد.

ووقعت مواجهات مع قوات الاحتلال في شارع السكة ومنطقة المخفية بالمدينة وكذلك في بلدة تل، أصيب خلالها شاب بالرصاص الحي بالكتف وآخر في القدم، كما أطلق مقاومون الرصاص والزجاجات الحارقة باتجاه قوات الاحتلال .

وفي جنين، أصيب شاب بعيار ناري في الكتف برصاص الاحتلال خلال اقتحام المدينة، التي شهدت مواجهات واشتباكات مسلحة بين تلك القوات ومجموعات المقاومة.

وأفاد شهود عيان لمراسلنا، أن أكثر من 30 دورية اقتحمت المدينة من شارعي الناصرة ونابلس، برفقة جرافة ووحدات خاصة، وقد توجهت للحي الشرقي وأطراف المدارس وانتشرت في محيط شقة الشهيد رعد حازم التي صدر قرار من المحكمة العليا بهدمها منذ فترة.

وانتشرت قوات الاحتلال في المنطقة ونصبت فرق القناصة، ورغم ذلك أطلق مقاومون النار على تلك القوات التي انسحبت من كافة المناطق بشكل مفاجيء دون تنفيذ قرار الهدم.

وبالعودة للاعتقالات ، شهدت مدينة القدس حملة اعتداءات بعد إصابة أحد أفراد شرطة الاحتلال رشقًا بالحجارة عند منتصف الليل، قرب بلدة العيساوية.

واعتقل 6 شبان من العاصمة الفلسطينية، هم: يوسف عليان، منير عليان، إبراهيم درباس، منصور محمود، أحمد هيثم محمود، صالح أبو الحمص، وجميعهم من العيساوية التي تعرض سكانها لحصار بإغلاق مداخلها والاعتداء على بعضهم ما أدى لوقوع إصابة على الأقل في صفوف الشبان الذين تم الاعتداء عليهم، إلى جانب إصابات بالاختناق بفعل إطلاق قنابل الغاز.

وفي رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال ، أمين بسام جرابعة من بيتين، وجاد أحمد ملش من المزرعة الشرقية.

فيما اعتقل من طمون قرب طوباس، جهاد حمزة بني عودة، ومصطفى جلال بشارات.

بينما اعتقل أمير باسل الهندي من تل غرب نابلس، والمحرر مصعب الحصري، وعلي القيسي وكلاهما من طولكرم.

مقالات ذات صلة