اشتية: المساعدات التي يقدمها الصندوق العربي للإنماء مهمة بالنسبة لنا في ظل انحسار بعض المساعدات الدولية



– المساعدات المقدمة من الصندوق لامست مختلف جوانب الحياة في فلسطين

بدر السعد: يقدم الصندوق هذا العام دعما بقيمة 37 مليون دولار لمؤسسات أهلية وحكومية فلسطينية

استقبل رئيس الوزراء محمد اشتية، اليوم الأحد، في مكتبه برام الله، المدير العام/ رئيس مجلس إدارة الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي بدر السعد، والوفد المرافق له، بحضور مستشار رئيس الوزراء لشؤون الصناديق العربية والإسلامية ناصر قطامي، ومحافظ فلسطين لدى الصندوق العربي هشام إبراهيم.

 ووضع رئيس الوزراء الضيف في صورة الوضع السياسي العام في ظل انسداد الأفق السياسي، وانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة بحق شعبنا وأرضنا ومقدساتنا، إضافة إلى الوضع المالي في ظل انحسار الدعم الدولي لفلسطين.

وقال رئيس الوزراء: “علاقتنا مع الصندوق العربي علاقة ليست جديدة بل قديمة وكان دائما سخيا بمساعداته لفلسطين، وقد لامست هذه المساعدات مختلف جوانب الحياة في فلسطين في قطاع غزة والقدس وبقية أنحاء الضفة الغربية، فلا يوجد قرية أو مخيم أو مدينة إلا وكان لها نصيب من هذه المساعدات”.

وأضاف اشتية: “باسم السيد الرئيس محمود عباس والحكومة نرحب بالمدير العام للصندوق العربي ضيفا عزيزا على فلسطين، وبما يمثله كويتيا وعربيا نفخر به ونفخر بكل ما يقدمه الصندوق من أجل تعزيز صمود المواطنين ومن أجل إنهاء الاحتلال وإقامة دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس، ونؤكد على روح التعاضد العربي، وعلى أهمية توقيت الزيارة اليوم، وما يقدمه الصندوق العربي لفلسطين بالنسبة لنا مهم في ظل انحسار بعض المساعدات الدولية”.

 من جانبه أكد رئيس الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي ان الصندوق مستمر في دعم صمود شعبنا إلى أن يتم تحرير فلسطين، مشيرا إلى أن الصندوق سيقدم هذا العام معونات لعدد من المؤسسات الأهلية والحكومية بقيمة 37 مليون دولار، معربا عن أمله بإعادة التمويل للمشاريع الكبرى في فلسطين بمعاونة الصناديق العربية الأخرى.

مقالات ذات صلة