بينيت يعتزل السياسية.. لن يترشح بالانتخابات المقبلة



أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية نفتالي بينيت اليوم الأربعاء، أنه لن يترشح للمنافسة في الانتخابات المقبلة للكنيست، المتوقع أن تُجرى في 25 تشرين الأول/ أكتوبر أو الأول من تشرين الثاني/ نوفمبر.

وأدى بينيت بهذه التصريحات خلال اجتماع لكتلة حزبه “يمينا” البرلمانية؛ وذلك قبل جلسة التصويت على مشروع قانون حل الكنيست بالقراءتين الثانية والثالثة، وإقرار موعد انتخابات هي الخامسة في أقل من أربع سنوات بعد أن قوضت الخلافات الداخلية حكومة بينيت – لبيد.

وأفاد بيان صدر عن مكتب بينيت بأن الأخير “أبلغ أعضاء حزبه بأنه لن يترشح في الانتخابات المقبلة”، وأضاف أن بينيت سيحتفظ بمنصبه كرئيس حكومة بديل بعد أن يتولى شريكه في الائتلاف الحاكم يائير لبيد، رئاسة الحكومة.

ولفتت التقارير إلى أن بينيت اتخذ قراراً نهائياً باعتزال الحياة السياسية، وأنه سيعلن التنازل عن قيادة حزبه “يمينا” لصالح وزيرة الداخلية أييليت شاكيد، في مؤتمر صحافي لاحق.

وكان بينيت قد أطلع شاكيد على قراره قبيل إصدار البيان، وبحسب موقع صحيفة “يديعوت أحرونوت” لم تقرر شاكيد بعد ما إذا كانت ستخوض الانتخابات المقبلة على رأس حزب “يمينا” أم لا.

مقالات ذات صلة