استشهاد الشاب رفيق غنام برصاص الاحتلال في جبع جنوب جنين



أعلنت مصادر أمنية في جنين صباح اليوم الأربعاء، عن استشهاد الشاب رفيق رياض غنام (20 عاما) برصاص الاحتلال في بلدة جبع جنوب جنين.

وكان الشاب غنام أصيب بجروح وصفت بالخطيرة بينما كان أمام منزله، في الوقت الذي دارت فيه مواجهات بين الشبان وجنود الاحتلال، فجر اليوم، حيث تم اعتقاله بعد إصابته وشاب آخر.

وأكد ذوو الشهيد لـ “وفا”، بأن جنود الاحتلال أعدموا الشاب رفيق بدم بارد وأطلقوا عليه النار بقصد القتل أمام منزله، ووضعوبعد إصابته في كيس أسود واعتقلوه إلى أن تم الاعلان عن استشهاده.

يشار  إلى أن عمة الشهيد في العشرينان من العمر كانت استشهدت خلال انتفاضة الحجارة عام 1988 خلال مواجهات شهدتها البلدة حينها، كما أن والده جريح سابق وأسير محرر، وشقيقه محمد وعمه هاني أسيران محرران.

وأشارت المصادر الأمنية لـ “وفا” إلى أن سلطات الاحتلال تحتجز جثمان الشهيد ولم تسلمه حتى اللحظة.

مقالات ذات صلة