مواصلة مقاطعة المحاكم.. الأسير رائد ريان يواصل إضرابه عن الطعام لليوم ال 91



يواصل الأسير رائد ريان (28 عاماً) من بلدة بيت دقو شمال غرب القدس، إضرابه عن الطعام في سجون الاحتلال، رفضًا لاعتقاله الإداري.

ويدخل ريان يومه ال 91 على التوالي، حيث يقبع في عيادة سجن الرملة في وضع صحي خطير.

ويقول يوسف ريان لـ”القدس”دوت كوم: “ابني رائد يعاني من ظروف صحية صعبة، فهو يعاني أوجاعًا بكافة أنحاء جسده، ومن تعب وهزال مستمر، ولا يستطيع تحريك أطرافه بشكل طبيعي، ولا يقوى على الوقوف، ويعاني من دوار متكرر، ويتقيأ مادة صفراء ودم في بعض الأحيان، ويعاني من ألم في الأذنين، ورغم ذلك هو محتجز بما تسمى عيادة سجن الرملة مكبل اليدين والقدمين”.

ورغم ما يعانيه رائد ريان من تدهور متواصل بحالته الصحية إلا أنه وبحسب والده، مصر على الإضراب عن الطعام وتلقي الفحوصات الطبية وتناول المدعمات، مشيرًا إلى أنه تلقى مدعمات قسرًا حين أغمي عليه نتيجة إضرابه قبل أيام، وأن رائد لا يتناول سوى الماء والملح فقط.

وفي ذات السياق، يوصل الأسرى الإداريون في سجون الاحتلال لليوم 187 على التوالي مقاطعة محاكم الاحتلال للمطالبة بإنهاء سياسة الاعتقال الإداري تحت شعار “قرارنا حرية”.

مقالات ذات صلة