“الشاباك” يعتقل مواطنا بزعم تنفيذه عمليات إطلاق نار في نابلس



تلفزيون الفجر | أعلن جهاز الأمن العام الإسرائيلي “الشاباك” “، اليوم الخميس، عن اعتقال مواطن فلسطيني بزعم مسؤوليته عن بنية تحتية عسكرية في نابلس،  نشطت خلال الأشهر الأخيرة وكانت تقف خلف عمليات إطلاق نار خاصة في محيط منطقة قبر يوسف.

وبحسب ما جاء في بيان مشترك للشاباك والجيش الاسرائيلي – كما جاء في موقع واي نت العبري – فإن المعتقل هو علام الراعي (42 عامًا)، والتي كشفت التحقيقات معه أنه شارك في عملية قتل جندي إسرائيلي في عملية إطلاق نار وتفجير عبوة ناسفة عام 2006، كما أنه كان على علاقة بعدة عمليات إطلاق نار وزرع عبوات ناسفة وقعت في نابلس ومحيطها بين عامي 2005 – 2007، وأدت حينها لإصابة عدد من الجنود.

ووفقًا للمزاعم الإسرائيلية – فإن الراعي كان لفترة من الزمن قبل سنوات على اتصال مع ناشط من غزة يدعى محمد ماضي لتنفيذ عمليات عسكرية – ثم قام (أي الراعي) بتجنيد عناصر إضافية لخليته للقيام بمثل هذه الأنشطة.

ووفقًا للمزاعم الإسرائيلية – فإن الراعي كان لفترة من الزمن قبل سنوات على اتصال مع ناشط من غزة يدعى محمد ماضي لتنفيذ عمليات عسكرية – ثم قام (أي الراعي) بتجنيد عناصر إضافية لخليته للقيام بمثل هذه الأنشطة.

وأشار البيان إلى أنه سيقدم اليوم ضده لائحة اتهام كبيرة، مشيرًا إلى أنه سيواصل العمل لفك لغز أي هجمات حتى وإن كانت قديمة.

مقالات ذات صلة