الأحد.. 75 أسيرًا من أسرى الشعبيّة يشرعون في الإضراب عن الطعام



أعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أن أكثر من 75 أسيراً من الجبهة سيشرعون ابتداءً من الأحد المقبل، في إضراب تضامني مع الأسيرين رائد ريان وخليل عواودة ودفاعاً عن الأسرى والأسيرات، وذلك كدفعة أولى، تليها دفعات أخرى.
وقالت الجبهة في بيان صحفي: “لقد أمعنت مصلحة سجون الاحتلال كعادتها في سياسة التعنت تجاه مطالب أسرانا، وتحديداً الأسير المضرب عن الطعام الرفيق رائد ريان منذ أكثر من مئة وسبعة أيام، وكذلك الأمر الأسير خليل عواودة، كما أنها تُمعن في سياسة التنكيل والتعذيب بحق أسرانا كافة، وخاصةً الأسير القائد عاهد أبو غلمى، والأسير الرفيق شادي معالي”.


وأضافت: “وانطلاقاً من هذا التصعيد الخطير، ولمواجهة هذا الصلف، كان لابد من شحذ سيف معركة الجوع – كخيار أخير في مواجهة التعنت والصلف الاحتلالي، فبدأت منظمة فرع السجون مخاض إضرابها الإسنادي والتضامني مع الأسرى، وللدفاع عنهم، وعن منجزات الحركة الأسيرة، حيث سيشرع ابتداءً من يوم الأحد القادم أكثر من 75 رفيقاً في إضرابهم التضامني، كدفعة أولى تليها الدفعات إسناداً للأسيرين رائد ريان وخليل عواودة، ودفاعاً عن أسرانا وأسيراتنا”.
واختتمت الجبهة بيانها بالقول: “لذا، فإننا نأمل أن تساندونا جماهيرياً ووطنياً وإعلامياً، وأن تصيخوا السمع لطرقات قبضاتنا ونحن نطرق جدران الخزان، مستندين لإرث الحركة الأسيرة، ووصايا غسان كنفاني”.

مقالات ذات صلة