نقابة الصحفيين تجدد مطالبتها بتوفير الحماية الدولية للصحفيين



تلفزيون الفجر | جددت نقابة الصحفيين الفلسطينيين مطالبتها بتوفير الحماية الدولية للصحفيين.

واستنكرت في بيان، إطلاق قناص إسرائيلي النار على مقر إذاعة “شباب اف ام” في مدينة نابلس خلال العدوان الإسرائيلي على البلدة القديمة بالمدينة.

وبحسب إفادة الصحفيين بالإذاعة، فإنه خلال تواجد الزملاء العاملين بمقر الإذاعة أطلقت ثلاث رصاصات من سلاح قناص من الجهة التي تتواجد بها قوات الاحتلال، ما يؤكد بشكل واضح استهداف مقر الإذاعة المعَرف بشكل واضح.

وحملت نقابة الصحفيين الفلسطينيين الاحتلال مسؤولية هذه الجريمة، وطالبت الاتحاد الدولي للصحفيين باستنكارها. كما دعت إلى ملاحقة الاحتلال الإسرائيلي عن جرائمه التي ارتكبها بحق الصحفيين.

وجددت نقابة الصحفيين مطالبتها الأمم المتحدة بتوفير الحماية للصحفيين من خلال تطبيق القرار 2222 الخاص بحماية الصحفيين في مناطق الاحتلال، وضمان عدم استمرار إفلات قادة الاحتلال من العقاب ما ينذر باستمرار جرائمه بحق صحفيينا.

مقالات ذات صلة