وقفة منددة بجريمة قتل شاب في دير حنا



شارك العشرات من أهالي قرية دير حنا، اليوم السبت، في وقفة على “دوار الخلة”، تنديدا بجرائم القتل المتفشية في القرى والبلدات الفلسطينية داخل أراضي الـ 48، وآخرها جريمة قتل ابن القرية الشاب محمد خطيب رميا بالرصاص.

وردد المشاركون الشعارات المنددة بالجرائم، والمطالبة بـ “بنبذ عائلات الإجرام والعصابات التي تهدد أمن أبناء شعبنا داخل أراضي الـ 48”. كما ندد المشاركون بتقاعس الشرطة الإسرائيلية في مكافحة تفشي الجريمة.

وبلغت حصيلة ضحايا جرائم القتل منذ مطلع العام الجاري ولغاية الآن في أراضي الـ 48، 79 قتيلا بينهم 9 نساء.

مقالات ذات صلة