محافظ جنين يصدر بياناً عقب اطلاق النار الذي استهدف مبنى البلدية



بيان صادر عن محافظ محافظة جنين اللواء أكرم الرجوب:

بالتزامن مع الهجمة الشرسة التي يشنها جيش الإحتلال وتغوله ضد محافظة جنين الأبية قتلا وتدميرا واعتقالا وحصارا وتحريضا، فقد تعرضت اليوم إحدى مدارس بلدة يعبد (أثناء تواجد الطلاب) ومبنى بلدية جنين (مساء) لحادثتي إطلاق نار منفصلتين من قبل خارجين عن القانون وعن كل القيم الوطنية والأخلاقية، وقد قامت الأجهزة الأمنية باعتقال عدد من المتورطين في حادثة مدرسة يعبد وما زالت تلاحق آخرين في الحادثتين.

ونحن لا يسعنا ورغم هذه الأوقات العصيبة التي تمر بها محافظة جنين إلا وأن نتعهد لأبناء المحافظة ولأهالي يعبد وأولياء أمورها وللأسرة التربوية ولمجلس بلدية جنين ولموظفيها ومواطنيها نتعهد لهم جميعا بأن أبناء المؤسسة الأمنية لن يهدأ لهم بالا حتى إلقاء القبض على جميع المتورطين بهذه الحوادث الإجرامية التي تسيء لجنين ونضالات جنين وتضحيات جنين إساءة لا تقل أبدا عن جرائم الإحتلال وهمجيته.

لهؤلاء ومن على شاكلتهم من الزعران ورعاة الفلتان نوجه لهم وباسم الهيئة الأمنية في محافظة جنين رسالة مفادها أن الأمن الفلسطيني وبالتفاف شعبنا حوله سيكون قادر على التصدي لهم في كل وقت ومهما كانت الظروف ان ظنوا واهمين أن عدوان الاحتلال على جنين سيوفر لهم بيئة فلتان تحميهم من الملاحقة.

ولأهلنا الأوفياء الصامدين المناضلين المقاومين في محافظة جنين الباسلة عموما نبعث لهم برسائل طمأنة وتقدير وإجلال لصمودهم المشرق الذي لن يضيره أو يحجبه أعمال معزولة من هذه الفئة الضالة.

وتفضلوا بقبول الإحترام،،،

اللواء أكرم الرجوب

محافظ محافظة جنين

2022/10/4

مقالات ذات صلة