“الإسلامي الفلسطيني” يقدم كراسي كهربائية لعدد من ذوي الاحتياجات الخاصة بالشراكة مع محافظة رام الله والبيرة



في إطار برنامجه للمسؤولية المجتمعية المستدامة، قدم البنك الإسلامي الفلسطيني كراسي كهربائية لعدد من ذوي الاحتياجات الخاصة بالشراكة مع محافظة رام الله والبيرة.
وقام البنك بتسليم الكراسي الكهربائية لمستحقيها من خلال المحافظة وذلك عقب لقاءٍ عقد في مقر المحافظة بحضور عطوفة محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام ومساعد مدير عام البنك الإسلامي الفلسطيني للفروع زايد شقير ومدير منطقة الوسط عبد الله مساعيد ومدير فرع الماسيون وليد الحتو.
وقدمت المحافظ غنام الشكر للبنك الإسلامي الفلسطيني على هذه المساهمة مشيرةً إلى دور القطاع الخاص ومساهماته المجتمعية لدعم الفئات الأقل حظاً في المجتمع ومساعدتها على مواجهة التحديات المختلفة، مؤكدةً ان محافظة رام الله والبيرة تسعى دائماً لتحقيق تضافر الجهود من قبل كافة الجهات بهدف دعم ذوي الاحتياجات الخاصة بكل ما هو ممكن.
وتعقيباً على هذه المساهمة قال مدير عام البنك الإسلامي الفلسطيني د. عماد السعدي إن البنك يحرص على تعزيز التعاون مع مختلف الجهات لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة وذلك في إطار برنامجه السنوي للمسؤولية المجتمعية المستدامة.
وأضاف السعدي:” عمل البنك منذ بداية العام على تقديم الدعم للعديد من المؤسسات التي تعنى برعاية ودعم ذوي الاحتياجات الخاصة لمساعدتها على الاستمرار في تقديم خدماتها لهم؛ لما لذلك من أهمية في مساعدتهم على مواجهة التحديات المختلفة ودمجهم في المجتمع”.
وتتمحور رسالة ورؤية البنك الإسلامي الفلسطيني في تقديم الحلول المصرفية النوعية والعصرية الشاملة وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية والاستثمار بمنظور تكنولوجي متطور، كما يضع استراتيجيةً مدروسةً للمضي في عملية التحول الرقمي أثمرت عن إطلاق خدمات رقمية رائدة مثل مركز الاتصال الرقمي الذي يعمل على مدار 24 ساعة، وخدمات إسلامي أونلاين وإسلامي موبايل التي تقدم باقة مميزة من الخدمات المصرفية من خلال بيئة سهلة وآمنة تعزز التجربة الرقمية للعملاء من الأفراد والشركات، كما حصل البنك مؤخرا على جائزة أفضل مصرف يقدم الخدمات والمنتجات المصرفية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في فلسطين” للعام 2022 من قبل الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب ومجلته “The Banking Executive”.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة